صعود صافي ثروة ترامب إلى 3 مليارات دولار

صعود صافي ثروة ترامب إلى 3 مليارات دولار
(أ ب)

صعد إجمالي صافي ثروة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، 5%، لتصل إلى 3 مليارات دولار خلال العام الماضي، بسبب ارتفاع قيمة صفقة لبناء مبان فخمة، جنى منها ترامب أرباحا كبيرة، وفق ما أوردت وكالة "الأناضول" للأنباء.

وذكرت وكالة "بلومبرغ" الدولية للأنباء، اليوم الأربعاء، أن ارتفاع ثروة ترامب، جاء بعد تراجعها على مدار عامين، مبينة أنه جرى تقييم ثروة ترامب، وفقا للأرقام التي جمعها مؤشر بلومبيرغ للمليارديرات من جهات الإقراض، وسجلات العقارات وإيداعات الأوراق المالية وبيانات السوق والإفصاح المالي.

وصعدت ثروة الرئيس الأميركي، رغم الانتكاسات التي لحقت بشركته العائلية، بما في ذلك إلغاء سلسلتين جديدتين من الفنادق، وتقليل الأعمال في منتجعه بفلوريدا وسبعة ملاعب للغولف.

ويتحدث ترامب عن نفسه أنه ملياردير عصامي، بنى نفسه بنفسه، وأن والده فريد سي ترامب، رجل الأعمال الأسطوري الذي بنى مدينة نيويورك، لم يقدم له يد العون أبدا.

وفي تشرين الأول/ أكتوبر، 2018، كشف تحقيق أجرته صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، أن ترامب شارك في عمليات غير قانونية للتهرب من الضرائب خلال تسعينيات القرن الماضي، بما في ذلك عمليات تزوير صريحة، ما ساعده على زيادة ثروته.

وفي عام 2015، وهو العام الذي أعلن فيه ترامب نيته الترشح للرئاسة، قدرت مجلة "فوربس" ثروته بـ4.5 مليارات دولار.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية