مركز عدالة قدم إلتماسًا تمهيدياً لإدخال طبيبة لزيارة السجينين برغوثي ودودين بشكل فوري

مركز عدالة قدم إلتماسًا تمهيدياً لإدخال طبيبة لزيارة السجينين برغوثي ودودين بشكل فوري

قدم مركز "عدالة"، اليوم (الأحد)، بواسطة المحامية عبير بكر، التماساً تمهيديا طالب فيه النيابة بالتدخل الفوري والسماح للطبيبة نبال عوض بالدخول الى غرفة السجينين احمد برغوثي وموسى دودين ومعالجتهما، نظراً لتردي أوضاعهما الصحية، في الوقت الذي تمتنع فيه مصلحة السجون عن إعطاء تقرير طبي مفصل حول العلاج الذي يتلقاه السجينين.

وجاء في الالتماس التمهيدي "أن تستر مصلحة السجون وامتناعها عن الافصاح عن العلاج الطبي الذي يتلقاه الأسيران، وعدم كشفها عن الخطوات التي اتخذتها لانقاذ حياتيهما، كل ذلك يثير الشكوك والتساؤلات العديدة مما يستوجب دخول طبيبة بتكليف من العائلة لمعاينة حالة السجينين وأيفاء عائلتي الاسيرين والجماهير العديدة القلقة على حياتيهما، بالمعلومات الصحيحة والدقيقة والوافية".

وشددت المحامية عبير بكر في إلتماسها التمهيدي على أنه من حق عائلات السجينين الاطمئنان على سلامة إبنيها، خاصة وأنه لم يتمكن أي محام من الالتقاء بهما خلال الاسبوع الفائت، وفي أعقاب نشر خبر وفاة الأسير دودين بالأمس (والذي اتضح فيما بعد انه خبر خاطئ)، الأمر الذي زاد من روع عائلتي الاسيرين وقلقهما على حياتيهما. وجاء أيضاً أنه في حالة عدم تلقي رد أيجابي يسمح بدخول الطبيبة نبال عوض على (خلال 4 ساعات)، فإن "عدالة" سيقدم إلتماسًا الى المحكمة العليا على الفور.

وفي حديث مع المحامية عبير بكر علم مراسلنا بأنه فور تلقي الالتماس التمهيدي باشرت النيابة العامة بمعالجة الموضوع، ومن المحتمل تلقي الرد في الساعات القريبة المقبلة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018