"جدار الفصل العنصري يمرّ في التخنيون"!

"جدار الفصل العنصري يمرّ في التخنيون"!

بدعوة من "مبادرة الطلاب العرب" في التخنيون التي تضم ناشطين من مختلف الحركات السياسية، جرى صباح اليوم (الاثنين)، تنظيم تظاهرة على المدخل الغربي للمعهد، ضد قرار اعادة امتحان البسيخومتري الهادف الى تقليص عدد الطلاب العرب في الجامعات.

يذكر ان رؤساء الجامعات أقروا اعادة ذلك الامتحان بعد أن تبين أن نسبة الطلاب العرب ازدادت في عدد من الكليات بعد الغائه، ما يثبت أنه كان مجحفا بحق هذه الشريحة.

وشارك في المظاهرة طلاب عرب ويهود يساريون وانضم اليهم السكرتير العام للحزب الشيوعي الاسرائيلي النائب عصام مخول. ورفع المتظاهرون الشعارات الداعية الى العودة عن هذه الخطوة غير الأكاديمية، بل العنصرية. ومنها: "شروط القبول الأكاديمية أشبه بفحص الجينات" في اشارة الى استناد الشروط الى هوية وقومية الطالب، "جدار الفصل العنصري يمر في التخنيون"، "ابرتهايد في الجامعات"، و "اليوم العرب وغدا الشرقيون" و "لا تقولوا لم نعرف" وغيرها.

ويؤكد الناشطون انهم سيواصلون حملتهم الاحتجاجية ضد شروط القبول العنصرية، وسيدرسون خطواتهم على اساس تصعيد التحرك لضم أكبر عدد من الطلاب العرب واليهود التقدميين الى هذا الاحتجاج الملحّ.


ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018