الشركة المطبقة لـ"ويسكونسين" تخسر أول قضية في محكمة العمل اللوائية

الشركة المطبقة لـ"ويسكونسين" تخسر أول قضية في محكمة العمل اللوائية

قالت جمعية صوت العامل النقابية في الناصرة، أن شركة " أغام مهليف" المطبقة لمخطط "ويسكونسين" الحكومي في الناصرة، قد أقدمت يوم الاثنين الماضي على فصل موظفة عربية في الشركة تعمل في مركز بير أبو الجيش، وذلك بعد أن قامت بتسريح المشتركين إلى بيوتهم قبل الوقت بنصف ساعة.

وتأتي هذه الخطوة متزامنة مع قرار الشركة باجراء فحوصات وامتحانات للموظفين واستبدال عدد من الموظفين بآخرين جدد.

على صعيد آخر تراجعت " اغام مهليف" ووزارة الصناعة والتجارة والتشغيل، عبر النيابة العامة للدولة في منطقة الشمال، عن قرارها التعسفي والجائر بحرمان عاطلة عن العمل من الحي الشرقي في مدينة الناصرة من مخصصات ضمان الدخل، والتي حرمت منها في شهر ديسمبر/ كانون أول من العام المنصرم، وذلك على يد احد الموظفين الذي يعمل في فرع " المركز الأبيض" للشركة.

وكانت النيابة العامة للدولة قد أجرت اتصالا هاتفيا مع مدير جمعية صوت العامل، وهبة بدارنة، وأبلغته قبل موعد المحكمة بعدة دقائق عن قرارها بإلغاء القرار السابق بحق العاطلة عن العمل، ودفع المخصصات المستحقة لها.

وقد واصلت المحكمة في نفس اليوم النظر في قضية مماثلة لعاطلة عن العمل، والتي قطعت عنها المخصصات في مركز الشركة في بير أبو الجيش، وكانت العاطلة عن العمل قد أرسلت إلى ما يسمى بالعمل التطوعي في إحدى الروضات في حي السلزيان في الناصرة عبر موظف الشركة، لكن على الرغم من ذلك قطعت عنها المخصصات لمدة شهر واحد بحجة تغيبها عن المركز وعدم تعاونها مع الشركة!

وكانت محكمة العمل وفي سابقة قانونية، قد ألغت القرار التعسفي والجائر للجان الاستئناف التابعة لمخطط ويسكونسين، والتي تتخذ مقرا لها في الحي الشرقي من مدينة الناصرة، إذ أمرت المحكمة بإعادة النظر في قضية العاطلة عن العمل أمام الموظف المسؤول ولجان الاستئناف، وذلك بعد أن رفضت لجنة الاستئناف في السابق، النظر في الاعتراض الذي قدمته المشتكية بذريعة أن الاعتراض قد قدم بعد مرور عشرة أيام من يوم تقديم الاستئناف، وهو المدة القانونية التي يجب على العاطل عن العمل أن يقدم اعتراضه إلى لجنة الاستئناف في حال تم تسجيله رافض عمل.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018