"بلدنا" تحتفل بإحدى إنجازاتها الشعبية في النقب ضمن مشروع القيادة الشابة

"بلدنا" تحتفل بإحدى إنجازاتها الشعبية في النقب ضمن مشروع القيادة الشابة

تحت شعار "تذكرة الدخول: كتاب واحد"، جرى يوم الثلاثاء الماضي 23.5.2006، الاحتفال في المركز الجماهيري في مدينة رهط في بمشروع الإنجاز الشعبي في النقب الذي قامت به مجموعة القيادة الشابة بإرشاد المرشدة سارة أبو صيام. والمشروع عبارة عن إنشاء مكتبة في مدرسة "النجاح" التي تفتقر لوجود مكتبة تخدم حاجات الطلاب، وذلك من خلال تجميع كتب من عدة مصادر، وجمع تبرعات لإنشاء مكتبة في المدرسة.

حضر الحفل عدد من أبناء الشبيبة من المدينة، والعديد من الشخصيات التي دعمت عمل المجموعة، منهم؛ السيد أحمد أبو مديغم، نائب رئيس البلدية في رهط. السيد محمود العمور، مدير المركز الجماهيري. السيد سامي القريناوي، نائب مدير مدرسة النجاح. السيد مالك جبارة، مفتش وممثل شبكة عمال. السيد نديم ناشف، مدير جمعية الشباب العرب "بلدنا".

وقد بارك المتحدثون عمل مجموعة الشبيبة، وشجعوا مبادرتهم، وشكروهم على جهودهم. ثم ألقى الشيخ حماد أبو دعابس، محاضر في كلية سابير كلمة حول الهوية والإنتماء وتعزيز الصلة بين الفرد ومحيطة، من خلال القيام بأعمال تخدم مصلحة الجميع، وقام باستعراض جميع دوائر الإنتماء المحلية والقطرية والعالمية.

بالإضافة إلى ذلك قام طلاب المجموعة بتقديم العديد من الفقرات الفنية، منها مسرحية "أبحث عن هوية"، حيث قام بتمثيل الأدوار فيها كل من الطالبين عارف آشوي وياسمين أبو صيام.

وألقت الطالبتان ناريمان أبو صيام وهالة القريناوي قصيدة "بطاقة هوية" للشاعر محمود درويش. ثم قدّم الطلاب زريفة أبو صيام وعبدالله أبو صيام مقطع ساخر عن التاريخ. وألقى الطالب أحمد أبو مديغم قصيدة "قالت: بدو!" لطلال السعيد. وعرضت فرقة رهط بقيادة المدرب موسى الطوري عرض كراتيه.

أُختتم الحفل بعرض دبكة شعبية لفرقة "مجلس شبيبة رهط المثالي". وقد شكرت مجموعة الشبيبة القائمة على الحفل، وجميع من ساهم بإنجاح مشروعهم، ومد يد العون لهم، وأكدّت المجموعة أنّ المشروع سيبقى مفتوحًا حتى تكملة إنشاء المكتبة، وجعلها تليق بالمدرسة وبطلابها.

جدير بالذكر أنّ مشاريع الإنجاز الشعبي هي جزء من مشروع القيادة الشابة الذي تنظمه جمعية الشباب العرب "بلدنا" سنويًا في مختلف القرى والمدن الفلسطينية. وتشارك في هذا المشروع أكثر من 20 مجموعة شبيبة، تقوم بمشاريع إنجاز شعبي شبيهة تهدف جميعها إلى توثيق صلة الفرد بمجتمعه، وتعزيز إنتماءه لشعبه ولقضية شعبه من خلال أخذ المبادرة والعمل على تحسين وتطوير بيئته. وسوف تختتم "جمعية الشباب العرب- بلدنا" مشروع الأنجاز الشعبي يوم السبت المقبل 27.5.2006 في مدينة رهط، حيث ستقوم جميع المجموعات المشاركة في المشروع بعرض مشاريع الإنجاز الشعبي التي قامت بها.


ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018