جريمة مزدوجة في قرية الرامة الجليلية..

جريمة مزدوجة في قرية الرامة الجليلية..

عثر في ساعات متأخرة من مساء، الجمعة، على جثتين في أحد المباني في قرية الرامة الجليلية.

وأشارت التقارير الأولية إلى أن الجثتين لرجلين، الأول في سن الخمسين، والثاني في سن الثلاثين، وعليهما آثار العنف، وأنه على ما يبدو فإن خلفية الجريمة المزدوجة هي جنائية.

وقد تم العثور على الجثتين بعد أن قام عدد من سكان الحي بالإبلاغ عن سماع أصوات عيارات نارية تنطلق من المكان. ولدى وصول طواقم الإسعاف كان المجني عليهما قد فارقا الحياة.

وأشارت التحقيقات الأولية أن الجريمة وقعت في داخل ورشة صناعية للألومنيوم يعمل فيها أحد المجني عليهما، فيما يبدو أن الضحية الثانية كان قد تواجد في المكان لبعض أعماله.

كما تبين أن المجني عليهما قد أصيبا بعدد كبير من الرصاصات.

وفي هذا السياق تجدر الإشارة إلى أن د.عزمي بشارة كان قد قدم استجواباً إلى وزير الأمن الداخلي قبل ثلاثة شهور، مستجوباً عن مسلسل العنف والاعتداءات التي تحصل في قرية الرامة، والتي شملت عمليات سرقة وإلقاء قنابل وقتل.

وكان قد أشار د.بشارة في حينه إلى إلى حالة الإستياء الشديد والقلق على الأرواح والممتلكات التي تسود أهالي قرية الرامة، خاصة في ظل عجز الشرطة وتقاعسها عن وضع حد لمسلسل الإعتداءات المستمر، كما أنها عجزت عن تحقيق أي نتائج ملموسة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018