اللجنة الشعبية والاهالي في العزير رمانة يتصدون لمشروع الخدمة الامنية..

اللجنة الشعبية والاهالي في العزير رمانة يتصدون لمشروع الخدمة الامنية..

استطاع نضال الأهالي في قرى المجلس الإقليمي البطوف التصدي لمشروع الخدمة الوطنية الإسرائيلية الذي دخل قراهم بأسماء مستعارة. وقال رئيس المجلس الإقليمي، رياض خطيب إنه أصدر تعليماته إلى مدير المدرسة ورئيس قسم المعارف وقسم الرفاه بعدم التعاون مع جمعية "يوريكا" واغلاق المدرسة أمام المتطوعين.

فبعد النشر في موقع عرب 48، حول نشاط كلية "يوريكا" للترويج للخدمة الوطنية الإسرائيلية، تحت غطاء الإعلان عن فرص عمل ودورات تأهيل برعاية المجلس المحلي، والحصول على تواقيع نحو 20 منتسبا على نموذج للمشاركة في الخدمة الوطنية الإسرائيلية في قرى العزير- رمانه – عرب الهيب، أعلنت اللجنة الشعبية في القرى الثلاثة عن تشكيل لجنة شعبية للتصدي للخدمة الامنية تعمل بالتنسيق مع لجنة الآباء في المدرسة: وقد أعلنت اللجنة عن نيتها أعلان الاضراب يوم الثلاثاء القادم 13.11.07 اذا ما أستمر دخول المنتسبين الذين يبلغ عددهم الـ20 منتسبا الى المدرسة الابتدائية الرسمية حيث ينشط المنتسبون. كما وأرسلت اللجنة برسائل عاجلة الى مدير المدرسة الابتدائية عفيف خطيب وأجتمعت مع مفتش المدرسة علي حريب الذي حضر الى المدرسة هذا اليوم ( الخميس) والى المجلس الاقليمي من أجل وقف المشروع بشكل فوري، كما وطالبت اللجنة الشعبية رئيس المجلس بوجوب التدخل لمواجهة هذا المخطط الذي يعمل تحت أسم المجلس الاقليمي البطوف.

من جهته نفى د.رياض خطيب أن يكون المجلس قد بارك هذا المشروع بل شدد في حديث لموقع عرب48 على رفضة لمخطط الخدمة الامنية وفق قرار لجنة المتابعة القطرية للجماهير العربية برفض مخطط الخدمة الامنية ووجوب التصدي له.

وأضاف خطيب: " مجلس البطوف لن يصمت على أصدار منشور تحت اسم مجلس البطوف الاقليمي قائلا: " لم يكن لي علم بهذا الإعلان وان ما حصل هو محادثات جرت بين رئيس قسم المعارف غازي فلاح ومديرة قسم الرفاه الاجتماعي ومدير المدرسة الابتدائية عفبف كيال من أجل ادخال المشروع الى المدرسة وقد أخفت كلية "يوريكا" أن يكون الموضوع له اي صلة بالخدمة المدنية" وأردف خطيب " أصدرت تعليماتي الى مدير المدرسة ورئيس قسم المعارف وقسم الرفاه بعدم التعاون مع جمعية يوريكا واغلاق المدرسة أمام المتطوعين".

وعقب عضو لجنة الاباء والناشط ضد المشروع – ابراهم خلايلة في حديث لـ"عرب 48" عن رفضه للمخطط الذي يمس بالقرية وشباب القرية كما ويؤثر سلبا على طلابنا في المدرسة" وقال خلايلة : " كان لنا اتصالات ومراسلات مع كافة الجهات ذات الصلة ومع رئيس المجلس الاقليمي د.رياض خطيب وطالبناهم بوقف المشروع بشكل فوري، وأخذنا وعودات قاطعة بأن المشروع لن يستمر بعد اليوم ولهذا فان قرار الاضراب يوم الثلاثاء القادم يعتبر لاغيا".

وتضمنت النشرة التي;كانت قد وزعت في قرى البطوف الاعلان عن توظيف طلاب وطالبات في مدارس ابتدائية لتعليم موضوع الحاسوب. واشترط الإعلان أن يكون جيل المتقدمين ما بين 17-20 عاما، وحددت شروط القبول بمقابلة شخصية للمتقدمين. ويحصل المتقدمون حسب النشرة على تأهيل مجاني بعد اجتيازهم المقابلة الشخصية. وتعد النشرة بالحصول على معاش شهري ومنح تعليمية ودورة مجانية.

وتوافد المتقدمون في الموعد المحدد للتسجيل وهو يوم السبت 27-10، إلى المدرسة الابتدائية العزير- رمانة إلا أنه سرعان ما تبين لهم أن المقابلة الشخصية تتضمن إقناع المتقدم بتأدية الخدمة الوطنية الإسرائيلية والتوقيع على نموذج انتساب، مع التشديد على المتقدمين بعدم الإفصاح عن الأمر وأن لا يسلموا النماذج لأي جهة مهما كانت.

وحينما جربنا الاتصال بالمعهد المسمى "يوريكا" وحسب ماء جاء في النشرة يقع في الناصرة ردت علينا موظفة تعمل في الجمعية من أجل "المساواة والخدمة الوطنية" والتي تتواجد مكاتبها في بئر السبع بإدارة عاطف القريناوي من النقب، والتي حصلت على مصادقة أعلى المستويات في الحكومة الإسرائيلية ومباركة وزير الرفاه يتسحك هرتسوغ في مايو/ أيار الماضي.



....

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018