وزير البيئة يدعي أن مصنع الأولمنيوم في نتسيريت عليت آمن بيئياً

وزير البيئة يدعي أن مصنع الأولمنيوم في نتسيريت عليت آمن بيئياً

قال وزير جودة البيئة في رده على استجواب للنائب د. جمال زحالقة، الأسبوع الحالي، إن مصنع الأولمنيوم قيد الانشاء في المنطقة الصناعية صفورية (تسيبوري) لم يف بعد بالشروط التخطيطية الا ان القائمين عليه يعملون هذه الايام على توفير الشروط اللازمة في لجنة التخطيط في لواء الشمال.

وكان رئيس كتلة التجمع الوطني الديمقراطي، النائب د. جمال زحالقة، قد استجوب وزير جودة البيئة جدعون عزرا حول ما إذا كان المصنع يفي بالشروط المطلوبة لاقامته من الناحية التخطيطية والبيئية.

ورد وزير جودة البيئة إن المصنع أجرى بحثاً بيئياً بناءً لطلب الوزارة اضافة الى زيارت اجراها مندوبو الوزارة في المصنع المماثل في حيفا اضافة الى المصنع قيد الانشاء في صفورية.
وحسب رد الوزير فإن الابحاث والفحوصات البيئية بيّنت أن التأثيرات البيئية التي قد تنجم عن المصنع ضئيلة جداً ولا تشكل خطراً على المواطنين أو البيئة، مشيراً أن الوزارة ستصادق على المصنع فور استكماله شروط التخطيط والنباء.

وعقب النائب زحالقة على جواب الوزير قائلا:ً "المصنع فحص نفسه بنفسه ولا يمكن الثقة بمثل هذا الفحص والمطلوب فحص خارجي مستقل للتأثيرات البيئية الناجمة عن عمليات الانتاج فيه".
وأضاف: "رد الوزير لا يجعلنا نطمئن بل يثير المزيد من الاسئلة حول الاضرار المحتملة من تفعيل المصنع".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018