العثور على جثة شاب مجهول الهوية في موقع للبناء في قرية الرينة..

العثور على جثة شاب مجهول الهوية في موقع للبناء في قرية الرينة..

أعلنت مصادر طبية أن جثة شاب في العشرينات من عمره، عثر عليها مساء الأربعاء، في أحد مواقع البناء في قرية الرينة، وجاء أن بلاغا تلقته الشرطة حول وجود جثة في الموقع، وتبين فيما بعد صحة الخبر.

وتشير التحقيقات الأولية أنه لا تظهر علامات عنف أو إصابة على جثة الشاب، الذي قالت الشرطة إن هويته ما زالت مجهولة، حتى ساعة إعداد هذا الخبر.

هذا ولا يستبعد سكان الحي القريب أن تكون الجثة لأحد الشبان من الأراضي الفلسطينية المحتلة في الضفة الغربية أو قطاع غزة، الذين يأتون إلى منطقة الناصرة للعمل بها.

ومن المتوقع أن يتم نقل جثة الشاب، إلى معهد التشريح الطبي في أبو كبير، كما هي العادة في مثل هذه الحالات من أجل معرفة الأسباب التي أدت إلى وفاة الشاب.

إلى ذلك، وفي سياق ذي صلة، لقي أربعة مسافرين مصرعهم الأربعاء، في حادث سير مروع وقع على شارع رقم 66 بين مجيدو ويكنعام.

وجاء ان سبب الحادث يعود لانحراف إحدى المركبات من نوع "سوبارو" عن مسارها لتصطدم بسيارة أجرة كانت قادمة من الإتجاه المعاكس، مما أدى إلى مصرع ثلاثة على الفور ومصرع مسافرة رابعة في وقت لاحق.

يذكر أن شارع 66 يعتبر من الشوارع الخطرة في البلاد، ويشهد حركة سير كبيرة على مدار اليوم، وقد لقي شاب من قرية عين ماهل مصرعه وآخر من ام الغنم، في حادث طرق مماثل وقع صباح أمس الثلاثاء.

ولم تتضح بعد هوية ضحايا الحادث الذي وقع اليوم.


.