وفاة إيهاب أسدي متأثرا بجراحه

وفاة إيهاب أسدي متأثرا بجراحه

لفظ الشاب المغدور إيهاب فتحي أسدي من قرية دير الاسد أنفاسه الأخيرة، اليوم الإثنين، متأثرا بجراحه.

وكان الشاب أسدي، ألبالغ من العمر ثلاثين عاما، قد تعرض لحادث إطلاق نار، مساء أمس الأحد، مما تسبب له بجراح حرجة أدت إلى وفاته.

وجاء من الشرطة أن مجهولين أطلقوا النار على المرحوم من سيارة كانت تسير بسرعة في أحد شوارع القرية، وأ،ّها قد أوكلت التحقيق إلى الوحدة المركزية في لواء الجليل. وعلم أن الشرطة لم تعتقل أي مشبوه على ذمة التحقيق بل إنها لا تملك حتى طرف خيط.