التجمع يحصّل ثلاثة مقاعد نقابية في جامعة حيفا

التجمع يحصّل ثلاثة مقاعد نقابية في جامعة حيفا

تفوّق التجمع الطلابي في جامعة حيفا على الجبهة بإنجاز وطني وطلابي هام في نقابة الطلاب في الجامعة، حيث حصل التجمع على 3 مقاعد مقابل مقعدين للجبهة، ما يجعل التجمع القوة العربية الأولى في نقابة الطلاب.

وقد حصل التجمع على تمثيل مندوبين في كل من قسم اللغة العربية والعبرية، الطالبة ميسان صبح، وفي قسم الإنجليزية والفرنسية، الطالبة رشا إبراهيم، وفي قسم التربية والتدريس الطالبة مروة العبد، كما تجدر الإشارة إلى أن التجمع حصّل للمرة الثانية على التوالي مركّزا لشؤون الطلاب العرب فقط، وليس "مركزًا للأقليات" كما كان الأمر دائمًا.

وقالت الطالبة ميسان صبح: "نحن نعتبر هذا الإنجاز إنجازًا هامًا لنا كحركة طلابية وطنية، فالطلاب يعرفون من تجربتهم ان وجود كتلة قوية للتجمع داخل النقابة تعود على الطالب العربي بالفائدة، حيث ننتزع حقوق الطالب العربي التي لم يستطع غيرنا ان يحصلها خلال عشرات الأعوام من العمل في النقابة."

ومن جهتها قالت رشا إبراهيم، المندوبة عن قسم اللغة الإنجليزية والفرنسية أن هذا الإنجاز الهام هو "إنجاز آخر في سلسلة الإنجازات التي يحققها التجمع الطلابي لمصلحة الطالب العربي، وهو إنتصار آخر من الإنتصارات التي عوّدنا عليها التجمع."

وتضيف: "يجدر الإشارة إلى أن هذا الإنجاز يحمل معه مضمون آخر، فنرى أن حزب التجمع انتدب طالبات لتمثيل العرب في النقابة، وهذا جزء لا يتجزأ من وجهنا الحزبي ومبادئنا المتنورة التي نعمل بها."

وتختم: "نحن ندعو الجبهة للتجاوب مع دعوتنا للتعاون والشراكة في العمل من أجل الطالب العربي من أجل معارضة قوية في النقابة."

يُشار إلى أن التجمع والجبهة اتفقوا على تقسيم المقاعد على أساس تفوّق التجمع على الجبهة بالوزن الإنتخابي للفئتين.