يوم الاثنين المقبل في أم الفحم: سلسلة بشرية تحت شعار "لن يدخلوا"

يوم الاثنين المقبل في أم الفحم: سلسلة بشرية  تحت شعار "لن يدخلوا"

دعت اللجنة الشعبية للدفاع عن الحريات الجماهير الفلسطينية داخل الخط الأخضر بكل قواها السياسية والمنظمات الأهلية والسلطات المحلية الى التجند الواسع والحضور الى ام الفحم صباح يوم الاثنين 15/12/2008.

وأضوح بيان صادر عن لجنة الحريات أن التجمع سوف يبدأ الساعة الثامنة صباحا في قاعة قسم الهندسة في بلدية ام الفحم ومن ثم تنطلق الحشود للتظاهر ضمن السلاسل البشرية التي جرى الاعداد لها لضمان منع دخول المجموعات الارهابية الى مدينة ام الفحم وذلك وفق المخطط الذي اعدته بلدية ام الفحم واللجنة الشعبية الفحماوية المؤلفة من كل القوى السياسية في المدينة.

كما سيقوم وفد عن اللجنة الشعبية للدفاع عن الحريات بزيارة تمهيدية الى ام الفحم وذلك يوم الاحد 14/12/2008 للاطلاع على الاجواء ولمساندة جهود بلدية ام الفحم في تنظيم عملية التصدي الشعبي وضمان اوسع حضور جماهيري منظم.

وعلى ضوء تحذيرات الجهات الامنية والشرطة في الايام الاخيرة والتي تحدثت عن امكانية الصدام والتصعيد الخطير دعت اللجنة الشعبية الشرطة لمنع مظاهرة الارهابيين، وحملتها والجهاز القضائي كامل المسؤولية عما قد تؤول له الامور سواء من قبل الارهابيين ام من قبل الشرطة ذاتها.

وكانت لجنة الحريات قد عقدت يوم الخميس 20/11/2008 اجتماعا مشتركا مع بلدية ام الفحم في اعقاب قرار المحكمة العليا المصادقة على المظاهرة الارهابية تقرر فيه خطة عمل منسقة اضافة الى التصميم على منع العصابة الارهابية من دخول ام الفحم وذلك تحت شعار "لن يدخلوا"