قلنسوة تحتفل بافتتاح مركز معلومات وخط استشاري لحقوق المعاقين وذويهم من مواطني المثلث الجنوبي..

قلنسوة تحتفل بافتتاح مركز معلومات وخط استشاري لحقوق المعاقين وذويهم من مواطني المثلث الجنوبي..

افتتح مركز "سنديان" العلاجي في قلنسوة خدمة فريدة من نوعها وحيوية لأهالي ذوي الاحتياجات الخاصة تحت جيل 21 سنة. فقد تم تأهيل متطوعين من آباء لمعاقين أو معاقين أنفسهم ومهنيين بدورة مكثفة بكافة حقوق الأطفال المعاقين في جميع الدوائر الرسمية وذلك بمتابعة ومساعدة كل من مكتب الشؤون الاجتماعية التابع لبلدية قلنسوة وبإرشاد ومواكبة معهد "ترامب" للدراسات العليا للأمراض التطورية في بيت ايزي شبيرا وجمعية "كيشر" وتحت إشراف لجنة تنفيذ عليا للعمل.

وتم تنفيذ المشروع لسد حاجات العائلات التي تنقصها مصادر للمعلومات عن حقوقها بالوزارات الحكومية، السلطات المحلية وجهات رسمية أخرى. وكذلك يوفر الخط الاستشاري إرشاد ودعم ومسانده أولية للعائلات بنيل واسترداد حقوقها.

وقد شارك المتطوعون وعددهم 15 متطوعا، من منطقة المثلث الجنوبي، في دورة إرشادية موسعة وتم إكسابهم وإثراؤهم بالمعلومات التي يحتاجوها بهدف تقوية قدراتهم الذاتية,، وتمكينهم من مساعدة عائلات مماثلة لذوي احتياجات خاصة من خلال هذا المركز التلفوني المجاني الذي افتتح رسميا في مركز سنديان القطري في قلنسوة.

وتخلل الاحتفال الذي قاما بعرافة أحداثه وفاء ناطور ونواف زميرو، مركزا المشروع، كلمات هادفة من مديرة مركز سنديان الأخت رابعة زميرو التي شرحت بدورها عن المركز منذ قيامه وما مر به من تقدم وتطور، وتلاها بالحديث المديرة العامة لمؤسسة "بيت ايزي شبيرا" جين يودس التي بدورها أشادت بوجوب العمل المشترك من اجل رفع مكانة المعاق في الوسط العربي.

وتلاها بالحديث نائب رئيس بلدية قلنسوة الأخ أسامة ناطور الذي حث الجميع على التطوع لمصلحة ذوي الاحتياجات الخاصة، ووعد بأن بانتظارنا العديد من احتفالات المشاريع المستقبلية. كما تحدث مفتش التربية الخاصة الدكتور إحسان بشارة عن مساهمته في تقدم وتطور مجال التربية الخاصة في الوسط العربي، وعن استعداده المطلق بمد أيديه من اجل المضي قدما في مساعدة المعاق العربي. ثم علا منصة الحديث مدير مكتب الرفاه الاجتماعي السيد احمد تكروري الذي ذكر مدى أهمية التطرق للمعاق كأنه حامل للإعاقة وليس بمعاق. وقد ساهم العريفان بشرح عرض محوسب عن وحدة العائلة في مركز سنديان وعن مشروع الخط الاستشاري الذي افتتح اليوم.

وقال الأخ نواف زميرو إن المعاق هو إنسان سوي ولا يبحث عن الصدقات والمعونات، وإنما يريد أن ينال كامل مستحقاته وحقوقه، ويبحث عن جهات تشترك معه بتحقيق المساواة وتساهم في تسهيل الظروف ليستطيع الاندماج والإنتاج.

واختتم الحفل بتقديم شهادات التخرج للمتطوعين المؤهلين من قبل معهد "ترامب". وبدأ المركز بتقبل التوجهات من بداية هذا الشهر وعلى مدار 4 أيام أسبوعيا، الأحد والاثنين من الساعة 10 صباحا وحتى الواحدة بعد الظهر والأربعاء والخميس من الخامسة مساءاً حتى السابعة مساءاً وذلك على الهواتف التالية:
7885591-09 ، 7885590-09
أو بواسطة البريد الالكتروني: sanad4you@gmail.com


...