وفاة امرأة من اللد متاثرة بجراحها جراء حادث اطلاق رصاص

وفاة امرأة من اللد متاثرة بجراحها جراء حادث اطلاق رصاص

يشيع أهالي اللد عصر اليوم الاربعاء جثمان المرحومة سعاد ابو زايد البالغة من العمر 45 عاما، والتي توفيت ليلة امس متأثرة بالجراح التي اصيبت بها جراء تعرضها لحادث اطلاق رصاص خلال شجار عائلي نشب في المدينة.

ويتبين من تحقيقات الشرطة أن:" الجريحة سعاد ابو زايد من اللد، توفيت في مستشفى "اساف هروفيه" متأثرة بجراحها ، وذلك جراء اصابتها برصاص خلال شجار عائلي نشب بتاريخ 21/2/2009 ، حيث اصيبت امرأتان وكانت اصابة المرحومة خطيرة جدا نقلت على إثرها للمستشفى لتلقي العلاج ليعلن الطاقم الطبي وفاتها".
واضافت الشرطة، ان جثة المرحومة نقلت الى معهد الطب الشرعي في ابو كبير ، وتم تحويل ملف القضية الى الوحدات المركزية.

هذا وتتواجد قوات معززة من الشرطة في المدينة تحسبا لوقوع اعتداءات ردا على مقتل المرأة. يشار إلى أن الاحياء العربية في اللد تشهد في الآونة الأخيرة موجة من حوادث العنف واطلاق الرصاص وفوضى السلاح.