الطيرة تفجع بوفاة أمير حسني سلطاني إثر سقوطه من ارتفاع شاهق في مكان عمله..

الطيرة تفجع بوفاة أمير حسني سلطاني إثر سقوطه من ارتفاع شاهق في مكان عمله..

فجعت مدينة الطيرة مساء اليوم، الخميس، بوفاة المأسوف على شبابه أمير حسني سلطاني البالغ من العمر 26 عاما، والذي لقي مصرعه إثر سقوطه عن سقالة للعمار في مدينة نتانيا، حيث يعمل مع اخوانه والعديد من الشباب في مجال البناء.

ووفق المعلومات الأولية، فإن المرحوم والذي تواجد على سقالة للبناء سقط عليه لوحا من الرخام، مما أدى إلى سقوطه عن ارتفاع شاهق ووفاته على الفور.

ووصلت إلى مكان الحادث قوات الشرطة ومندوبون عن وزارة العمل.

وقد توافد العديد من أفراد وأصدقاء العائلة إلى مستشفى نتانيا حيث نقل جثمان المرحوم، وتوجه ايضا المحامي فؤاد سلطاني قريب العائلة من أجل أن يتدخل ليتسنى تحرير جثمان الشاب وتشيع جنازته في أسرع وقت ممكن.

يشار بأن المرحوم متزوج منذ نحو عامين، وترك خلفه زوجته في أشهر حملها الأخيرة، وطفلة رضيعة.

كما يشار إلى أن الشاب المرحوم عرف بدماثة أخلاقه، سيرته الحسنة وعلاقاته الاجتماعية المميزة، وكذلك عرف عنه حب التطوع والعطاء لمجتمعه.

هذا وقد تقرر تشييع جثمانه إلى مثواه الأخيرة يوم غد الجمعة، بعد صلاة الظهر.

وعلم موقع عــ48ـرب أن عددا من قيادات التجمع الوطني الديمقراطي قد توجهت إلى مدينة الطيرة فور سماع النبأ المفجع، وذلك لمشاركة السيد حسني سلطاني مصابه الأليم.

يذكر أن سلطاني الأب هو أحد الشخصيات الوطنية في مدينة الطيرة، ويشغل منصب سكرتير فرع التجمع في الطيرة، ومستشارا لرئيس البلدية، كما أشغل عددا من المناصب القيادية على مستوى منطقة المثلث الجنوبي.
..