عضو بلدية حيفا عن "يهدوت هتوراه" يعتبر صوت الآذان في حي الحليصة مقلقا..

عضو بلدية حيفا عن "يهدوت هتوراه" يعتبر صوت الآذان في حي الحليصة مقلقا..

قدم عضو بلدية حيفا، أرييه بلنتيل، عن قائمة يهدوت هتوراه، استجوابا لرئيس البلدية ادعى فيه أن الكثير من سكان حيفا يتذمرون من صوت الآذان المنبعث من مسجد الحاج عبد الله من الحليصة، خاصة آذان الفجر، بادعاء أنه يقلق الأطفال وكبار السن. وتساءل عما تنوي البلدية فعله في هذا الموضوع.

وفي تعقيب لمسؤول الحركة الإسلامية في حيفا الحاج فؤاد أبو قمير قال: "نحن كمسلمين في مدينة حيفا نحترم حسن الجوار مع كل السكان على اختلاف دياناتهم، والآذان هو من شعائر ديننا ولا يمكن أن نتنازل عنه سواء رضي العضو الفلاني أو سخط فهذا أمر لا يعنينا بشيء ولن يكون حسن الجوار على حسابنا".

وأضاف أنه يوجد في حيفا عدة ديانات، حيث "يرفع فيها الآذان وتقرع أجراس الكنائس وينفخ عندهم بالمزمار في دخول السبت ونهايته وعادة ما يكون بمحاذاة بيوت المسلمين فلم نسمع مرة واحدة أن أحدا اشتكى من النفخ في المزمار".