"مؤتمر القدس: تاريخ المستقبل" يعقد في بير زيت والناصرة

"مؤتمر القدس: تاريخ المستقبل" يعقد في بير زيت والناصرة

تنظم مؤسسة الدراسات الفلسطينية بالتعاون مع كل من إتحاد جمعيات أهلية عربية (اتجاه)، والائتلاف الأهلي للدفاع عن حقوق الفلسطينيين في القدس، ومركز الأبحاث الفلسطيني الأمريكي، مؤتمرا متخصصا حول القدس بعنوان "القدس تاريخ المستقبل". ويشارك فيه نخبة من الخبراء الفلسطينيين والأجانب.

ويتناول المؤتمر الذي تبدأ أعماله في 1/8/2009 وعلى مدار ثلاثة أيام قضايا متعلقة بالقدس كالسياسات الدولية والعربية تجاه المدينة، والوضع القانوني والديموغرافي، والمخططات الإسرائيلية، والواقع الإحتلالي للمدينة المقدسة، والهوية الثقافية ودور المؤسسات المقدسية في المدينة.

كما يتطرق المؤتمر بشكل تفصيلي للخيارات المستقبلية للمدينة وسياسات التهويد والأسرلة.

وقال خالد فراج، رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر، إن المؤتمر جاء تزامنا مع إعلان القدس عاصمة الثقافة العربية، وأنه الأول من نوعه من حيث شمولية القضايا التي سيتم نقاشها، والهدف منه تسليط الضوء على كافة قضايا القدس من حيث الممتلكات والسكان الأصليين والاستيطان والحفريات.

وأكد فراج على أهمية عقد حوار حول القدس على ضوء المتغيرات الإقليمية والدولية ليشكل المؤتمر مقدمة لنقاش في قضايا إستراتيجية مرتبطة بالقدس.

في حين قال زكريا عودة المدير التنفيذي للائتلاف الأهلي للدفاع عن حقوق الفلسطينيين في القدس إن المؤتمر يأتي في ظل تصعيد متزايد من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي تجاه مدينة القدس والفلسطينيين فيها، والمتمثلة بالمخططات الإسرائيلية وسياسية هدم وإخلاء المنازل وتضيق الخناق على حرية حركة الفلسطينيين في القدس.

هذا ويعقد المؤتمر يومي السبت والأحد في 1-2/8/2009 في جامعة بير زيت في قاعة كمال ناصر وفي 4\8\2009 في قاعة محمود درويش في مدينة الناصرة.