مسلسل الاجرام مستمر في باقة وجت: مقتل هاني غنايم رميا بالرصاص والجريمة الرابعة خلال الاشهر الاخيرة

مسلسل الاجرام مستمر في باقة وجت: مقتل هاني غنايم رميا بالرصاص والجريمة الرابعة خلال الاشهر الاخيرة

تسود مدينة باقة الغربية حالة من السخط والغضب، في اعقاب جريمة القتل التي وقعت فجر اليوم وراح ضحيتها المأسوف على شبابه هاني غنايم البالغ من العمر 38 عاما.

وقد اعلن في مستشفى هيلل يافه في الخضيرة، عن وفاة الشاب غنايم متأثرا بالجراح الخطيرة التي اصيب بها نتيجة اطلاق النار عليه من قبل مجهولين قرب أحد المقاهي في الشارع الرئيسي في المدينة باقة.

وكان المرحوم أصيب بجراح خطيرة بعيارات نارية في منطقة الرأس بعد تعرضه لإطلاق الرصاص وهو داخل سيارته.
وهرعت الى المكان سيارات الاسعاف التابعة لنجمة داوود الحمراء وقامت بنقل الشاب المصاب الى مستشفى "هيلل يافة" بالخضيرة لتلقي العلاج حيث فارق الحياة متاثرا بجراحه.

ووصلت لموقع الجريمة قوات من الشرطة وتم تشكيل طاقم خاص للتحقيق في المجال الاستخباري للتوصل الى الجناة.

يشار إلى ان المرحوم متزوج واب لأطفال ويملك مقهى على الشارع الرئيسي، وعرف بدماثة اخلاقه وعلاقاته الجيدة مع الجميع. يشار أيض إلى أن هذه هي الجريمة الرابعة التي تشهدها باقة وجت في الاشهر الأخيرة، فقبل اقل من شهر عثر في أحد احياء جت على جثمان المرحوم هاني غانم 45 عاما من زيمر، داخل سيارته مقتولا بعد تعرضه لاطلاق رصاص.