الشرطة والقوات الخاصة تداهم منزل رئيس التجمع واصل طه في كفر كنا وتصادر جهاز حاسوب

الشرطة والقوات الخاصة تداهم منزل رئيس التجمع واصل طه في كفر كنا وتصادر جهاز حاسوب

داهمت قوة كبير ة من الشرطة وأفراد الوحدات الخاصة مساء أمس، الأربعاء، منزل رئيس حزب التجمع الوطني الديمقراطي واصل طه في قرية كفر كنا الجليلية، وأجرت عملية تفتيش واسعة وقامت بمصادرة جهاز حاسوب.

وقال طه أنه فوجئ هو وأفراد أسرته بقيام قوات كبيرة الشرطة بمداهمة منزله وبيدهم أمر تفتيش من المحكمة، وانتشروا في كافة أنحاء المنزل وأجروا تفتيشا دقيقا لمحتوياته، وصادروا جهاز حاسوب قبل أن ينسحبوا من المكان.

وأكد طه أن هذا التفتيش ما هو إلا جزء من الحملة السلطوية ضد التجمع الوطني الديمقراطي والحركة الوطنية، ويندرج في إطار الملاحقة السياسية تحت غطاء أمني.

وكانت الشرطة قد مددت يوم أمس اعتقال ليلى طه ابنة رئيس حزب التجمع والنائب السابق واصل طه على خلفية نشاطها في الحركة الوطنية، وتفرض قوات الأمن حظر نشر على تفاصيل اعتقال ليلى طه، وشابين آخرين من ناشطي التجمع الوطني الديمقراطي.