في ذكرى هبة القدس والأقصى: تواصُل وتكثيف الاستعدادات للإضراب العام والمسيرة المركزية في عرابة

في ذكرى هبة القدس والأقصى: تواصُل وتكثيف الاستعدادات للإضراب العام والمسيرة المركزية في عرابة

تتواصَل الاستعدادات وتتصاعد التحضيرات الجماعية الوحدوية، نحو الإضراب العام والشامل والمسيرة المركزية القطرية في عرابة، إحياء ً للذكرى السنوية التاسعة ليوم القدس والأقصى، يوم الخميس بتاريخ 09/10/1، وفقاً لقرارات لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في إسرائيل، كمناسبة وطنية كفاحية وحدوية، تُحييها الجماهير العربية دفاعاً عن حقوقها ووجودها في وطنها، وضد مُجْمَل سياسة المؤسسة الإسرائيلية وحملات العنصرية والتحريض الفاشي والترهيب.

فقد عُقد يوم الأربعاء (09/9/16)، اجتماع الطاقم التحضيري المصغَّر، المنبثق عن لجنة المتابعة العليا، في مكاتب اللجنة في الناصرة، حيث ضَمَّ الى جانب ممثلي مختلف الأحزاب والحركات السياسية، عدداً من مسؤولي ومندوبي الجمعيات والمؤسسات العربية، وبحث الاجتماع في سبل العمل الجماعي الوحدوي التفصيلي، على مختلف المستويات.

وأكد المشاركون ان إعلان الإضراب العام في هذه المناسبة، وأمام التحديات الكبرى التي تواجه الجماهير العربية، يحمل الكثير من المعاني والرسائل السياسية، وان الإضراب والمسيرة المركزية يضعان الجماهير العربية وقياداتها أمام تحدي جماعي ووحدوي، لا حَياد او تردد فيه، ما يتطلب تَحمُّل المسؤوليات وتفعيل أقصى نشاط وحِراك سياسي وشعبي مُنظم، محلياً وقطرياً، لتحويل هذه المناسبة بكل مركباتها ودوافعها وقضاياها، كمحطة تاريخية أخرى في حياة ومسيرة هذه الجماهير، وفي معركتها الأساسية في البقاء والتطور على ارض الوطن..
وجرى خلال هذه الجلسة، توزيع المسؤوليات والمهام التفصيلية، في مختلف النواحي، بالتنسيق والتعاون مع اللجنة الشعبية المحلية ومجلس عرابة المحلي، والاجتماع دورياً من اجل مُتابعة جميع التفاصيل والإشراف على تنفيذ القرارات.

واتفق المشاركون أيضاً على أن يكون الشعار المركزي، في هذه المناسبة، مُوَحَّداً ومُوَحّداً، وتحت عنون: نعم للإضراب العام، لا للعنصرية والتحريض والتمييز، نعيش في وطننا بكرامة.

وتقرر في نهاية الاجتماع، توجيه دعوة الى كوادر الأحزاب والحركات السياسية والمؤسسات المتعددة، لتنظيم سلسلة تظاهرات (رفع شعارات) تعبوية وحدوية جماعية مُتزامنة ومُتوازية، يوم الجمعة بتاريخ 09/9/25 في تمام الساعة الثالثة بعد الظهر (15:00)، في عدد من مفترقات الطرق الرئيسية في مختلف أنحاء البلاد، وهي: مفترق البروة- مفترق شفاعمرو (الناعمة)- الخلاَّدية (موفيل)- ام الفحم (عين ابراهيم)- الناصرة (العين)- مدخل سخنين الغربي (يوفاليم)- مُفترق رأس عامر (الطيرة/ الطيبة) ومُفترق راهط.


ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018