الشرطة تعترض حافلة من مجد الكروم في طريقها إلى القدس وتعتقل أحد ركابها

الشرطة تعترض حافلة من مجد الكروم في طريقها إلى القدس وتعتقل أحد ركابها

اعترضت "شرطة الجليل" فجر اليوم، الثلاثاء، بالقرب من مفترق قرية البروة المهجرة حافلة ركاب، وأجبرتها على العودة إلى قرية مجد الكروم، كما أعادت حافلات أخرى كانت في طريقها إلى مدينة القدس.

وجاء أن أحد الركاب اعترض على تصرف الشرطة، فقامت بالاعتداء على بعض الشبان، ورشهم بالغاز المسيل للدموع، حيث أصيب احد الركاب بالاختناق وتم نقله إلى المستشفى.

وعلم موقع عــ48ـرب أن الشرطة قامت باعتقال نضال خلايلة بعد الاعتداء عليه ورشه بالغاز.

وقالت الإذاعة الإسرائيلية "ريشيت بيت" إن الشرطة ادعت بأن خلايلة اعتدى على ضابط شرطة.

وقال الشيخ أحمد رفاعي، من قرية مجد الكروم، والذي كان في الحافلة "لا شيء يثنينا عن السفر إلى القدس، ونحن سنعاود المحاولة للسفر بمركبات خاصة وسننطلق من مجد الكروم ونحف بعد قليل".

يشار إلى إن لجنة متابعة شؤون الداخل الفلسطيني العليا ستنطلق صباح اليوم إلى مدينتي القدس والخليل للإطلاع على الأوضاع هناك عن كثب.