اعتقال 8 شبان عرب بشبهة مهاجمة جنديين إسرائيليين وخطف أسلحتهما

اعتقال 8 شبان عرب بشبهة مهاجمة جنديين إسرائيليين وخطف أسلحتهما

سمح يوم أمس، الأربعاء، بالنشر عن قيام الشرطة الإسرائيلية باعتقال 6 شبان من مدينة سخنين وقريتي كفركنا وعبلين، وذلك بشبهة مهاجمة جنديين إسرائيليين وخطف أسلحتهما.

وبحسب الشرطة فان الاعتقال جاء بعد عملية تحقيق شاملة حول القضية قامت بها الشرطة بالتعاون مع جهاز الأمن العام"الشاباك".

وتدعي الشرطة أنها نجحت في الكشف عن "خلية" قامت بخطف سلاح جنديين في الثالث من كانون الثاني/ يناير والخامس والعشرين من شباط / فبراير الماضيين.

وادعت الشرطة في بيان أصدرته أن "الخلية" قد عملت بشكل منظم، واستهدفت الجنود الاسرائيليين، حيث أقدم مشتبهان بتاريخ 25-2-2010 في مفترق "كوح"في الشمال على مهاجمة جندي وضربه بعصا وسرقة سلاحه من نوع "ام 16"، ثم فرا من المكان.

وبحسب الشرطة فإن التحقيقات المتواصلة أدت الى اعتقال شقيقين من مدينة سخنين، وآخرين للاشتباه بهما كـ"تنظيم" استهدف في مرات عدة جنودا إسرائيليين، وفي أماكن اعتاد الجنود الوقوف فيها.

كما ادعى بيان الشرطة أن المشتبهين وصلوا بتاريخ 03/01/2010 إلى "غفعات رام" في "كرمئيل"، وهاجموا جنديا بعصا، وخطفوا سلاحه.

وادعت أيضا أنه تم بيع السلاح لأحد تجار الأسلحة في كفركنا مقابل 36 الف شيكل.

وفي أعقاب ذلك اعتقلت الشرطة 6 شبان من سخنين وسابع من كفر كنا واخر من عبلين.