وسط الاستعدادات لمظاهرة القوى الوطنية: نتانياهو يلغي زيارته إلى الناصرة

وسط الاستعدادات لمظاهرة القوى الوطنية: نتانياهو يلغي زيارته إلى الناصرة

بينما تتواصل استعدادات القوى الوطنية لتنظيم مظاهرة احتجاجية أمام فندق "غولدن كراون" في مدينة الناصرة، مساء اليوم الخميس، ألغى رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتانياهو، زيارته التي كانت مقررة إلى المدينة للمشاركة مؤتمر قيسارية الاقتصادي.

وأكد سكرتير التجمع الوطني الناصرة، السيد وائل عمري، أن مظاهرة القوى الوطنية لا تزال قائمة في السادسة من مساء اليوم.

وأشار إلى أن عدم حضور نتانياهو لا يلغي أسبابا أخرى للتظاهر، بضمنها الاحتجاج على عدم وجود إنصاف اقتصادي للعرب في الداخل، وعلى السياسات الاقتصادية للحكومات الإسرائيلية ضد العرب.

يذكر أنه تحت شعار "غزّة حرّة: لا لزيارة جزّار أُسطول الحرية (نتنياهو) إلى الناصرة "، دعت القوى الوطنية في المدينة إلى تنظيم اعتصام شعبي احتجاجا على زيارة نتانياهو للمدينة للمشاركة في المؤتمر.

ودعت الجهات المنظمة للاعتصام (التجمع و ابناء البلد والجبهة) " كافة القوى الوطنية وأهالي الناصرة" للمشاركة في الاعتصام والتأكيد على "اننا نعتبر حكام إسرائيل مجرمي حرب تجب محاكمتهم في محكمة العدل الدولية في لاهاي، وعلى رأسهم رئيس حكومة القراصنة نتنياهو".

وأشار منظمو الاعتصام في بيانهم الى أن قدوم نتنياهو الى الناصرة لالقاء كلمة في المؤتمر يأتي في وقت "لا تزال أصداء مجزرة سفينة مرمرة وأسطول الحريٌة لفكّ الحصار عن غزّة هاشم تملأ بقاع الأرض وتثير ضمير أنصار الحرّيّة والتحرُّر والتقدّم في العالم".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018