غدا الاثنين: مظاهرة نسوية حاشدة احتجاجا على اقتلاع القرى وهدم المنازل في النقب

غدا الاثنين: مظاهرة نسوية حاشدة احتجاجا على اقتلاع القرى وهدم المنازل في النقب

تنظم لجنة المتابعة العليا بالتعاون مع حركات وجمعيات مسوية مظاهرة قطرية حاشدة غدا يوم الاثنين الموافق الساعة العاشرة صباحا، قبالة مبنى وزارة الداخلية في القدس إحتجاجاً على استمرار عمليات الهدم واقتلاع القرى في النقب.

وقد أبدت حوالي 1000 امرأة حتى الآن استعداها للمشاركة في هذه المظاهرة، ويتوقع المنظمون أن يفوق عدد المشاركات هذا العدد بكثير، وذلك من اجل لفت الأنظار إلى قضية عرب النقب، والقرى غير المعترف بها، على المستوى المحلي والعالمي.

وناشدت مديرة جمعية أميرة الصحراء، منى الحبانين، كافة العرب في النقب وفي البلاد عموماً بالوصول الى المظاهرة غداً الاثنين إيمانا بعدالة قضية أهل النقب وعدم مصادرة الأرض وتهويد النقب وطمس معالمه واستبداله بالمستوطنات اليهودية.

ودعت إلى النفير في هذا اليوم وإسماع صوت الحق والعدالة والإنصاف لأهل القرى غير المعترف بها التي تواجه سياسة هدم البيوت وعدم الاعتراف بالقرى تحت مخطط اكبر عدد من السكان على اقل بقعة ارض كنوع من ألعنصرية المتفشية التي تطال كل ما يتعلق بالحقوق للمواطن العربي في البلاد حيث هنا في النقب يحرم من المسكن الآمن في دولة تدعي ألديمقراطيه التي تنفذها يوميا الآلات الهدم.

وقالت حنان الصانع، من جمعية سدرة، وهي ناشطة في مجال العمل النسوي في النقب، "نريد من خلال هذه المظاهرة النسوية القطرية والتي تعد الأكبر في تاريخ النقب أن نسمع صرخة نسوية وحدوية، كمربيات، أمهات، ربات بيوت، وزوجات، لأننا الأكثر تعرضا وتضررا جراء سياسات الهدم التي تنتهجها السلطات، لنكشف من خلال هذه الصرخة، للمجتمع الإسرائيلي وللمجتمع الدولي الظلم الذي تمارسه السلطات الإسرائيلية ليل نهار ضد أهلنا في القرى غير المعترف بها".

وأضافت: إننا نهيب بجميع نساء النقب، والبلاد عامة المشاركة في هذه المظاهرة حرصا منا على البيت والمأوى وعلى العيش الكريم الذي لا يمكن له أن يتوفر دون وجود مسكن آمن، وكيف لهذا الأمن أن يتحقق ما دامت السلطات الإسرائيلية تنوي هدم قرابة 45 ألف بيت عربي في النقب.

كما توجت الصانع، الى وسائل الاعلام بتغطية الحدث الكبير، وشكرت الاهتمام وتفاعل الكثير من وسائل الاعلام مع هذا الحدث.

الجمعيات والمؤسسات المشاركة في تنظيم المظاهرة: المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها، ونساء العراقيب، اللجنة المحلية في العراقيب، جمعية سدرة النقب، أميرة الصحراء، ياسمين النقب، جمعية نساء اللقية، جمعية بنت البادية، نساء رهط، اللجنة النسائية المحلية الزرنوق، اتحاد المرأة التقدمي، نساء من اجل أنفسهن، شتيل، شركة الصحراء، وتحالف النساء للسلام، وجمعيات نسوية وحقوقية عربية ويهودية من النقب وخارجه.