اعتقال 42 مشتبها في اللد في حملة والعرب هناك يشككون بأهدافها..

 اعتقال 42 مشتبها في اللد في حملة والعرب هناك يشككون بأهدافها..

اعتقلت الشرطة ليل الإثنين الفائت 42 شخصا من مدينة اللد مشتبهين بالقيام  بأعمال جنائية والاتجار بالأسلحة والمخدرات.
 
 وعلم أن المئات من أفراد الشرطة والوحدات الخاصة وحرس الحدود يشاركون في هذه الحملة، والتي جاءت في أعقاب استفحال مظاهر العنف والجريمة، وبفعل الضغط الشعبي لأهالي اللد واللجنة الشعبية هناك.
 
كما علم أن الاعتقالات جاءت بعد أن استعانت الشرطة بمعلومات جمعها عميل سري للشرطة.
 
وكان عميل الشرطة قد عقد صفقات تهريب وتجارة مخدرات وبيع أسلحة، وبعد أن انتهى من رصد المعلومات، وتوريط المشتبهين، باشرت الشرطة بحملة اعتقالات واسعة.
 
يشار إلى أن الشرطة تنوي تنفيذ حملة اعتقالات إضافية إلا أن بعض الأهالي هناك يشككون بأهداف الحملة. وبحسب محمد أبو شريفي عضو بلدية اللد واللجنة الشعبية فإن "الحملة لا تنفذ بشكل جدي، وقد تستغل بغير مكانها ولغير الأهداف المعلن عنها، حيث يتم مضايقة المواطنين العرب، خصوصا أثناء نقل المواطنين والأمهات لأبنائهم إلى المدارس.