أهالي شهداء هبة أكتوبر يقررون إبطال اتفاقية التعويض التي وقعوها مع الدولة..

أهالي شهداء هبة أكتوبر يقررون إبطال  اتفاقية التعويض التي وقعوها مع الدولة..

بعد عدة لقاءات قرر أهالي شهداء هبة أكتوبر الانسحاب من اتفاقية التعويض التي وقعت قبل حوالي الشهر مع الدولة. ففي اجتماع عقد يوم أمس في مكاتب مركز عدالة اتخذ القرار بالإجماع بإبطال الاتفاقية بعد أن تبين لأهالي الشهداء بعد توقيع الاتفاقية أنها تساوي بين الجلاد والضحية ولا تتحمل الدولة أي مسؤولية عن مقتل أبنائهم وتدفع لهم تعويضات من باب الحسنى وإنهاء الملف الذي يسبب لها الإزعاج ودون الإقرار بادعاءات المشتكين.

وقد اجتمع المحامي فؤاد سلطاني والمحامي وائل رابي من مركز عدالة، صباح اليوم مع المحامي عادي ميخلين الذي مثل أهالي الشهداء في الاتفاق المبرم مع الدولة، واتفق على توجيه رسالة عاجلة إلى النيابة العامة بطلب إبطال الاتفاق ووقف دفع التعويض لذوي الشهداء، وأن يتوجه ميخلين إلى النيابة العامة من أجل التوصل إلى اتفاق لإبطال الاتفاقية وتصديقها بقرار من المحكمة، وإذا لم توافق النيابة سيضطر المحامون للتوجه إلى المحكمة لاستصدار قرار بإبطال الاتفاق.

وقال المحامي فؤاد سلطاني لعرب48 أن أهالي الشهداء الذين وقعوا الاتفاق لم يتلقوا الشرح الكافي حول حيثيات وتفاصيل الاتفاق الذي وقع، ولم يتم كشف الحقائق كاملة لذوي الشهداء، وتم تضليلهم، لذالك قرروا إبطال الاتفاق. وقال سلطاني سنعمل على إبطال الاتفاقية حسب رغبة ذوي الشهداء سواء بالاتفاق مع النيابة أو بدونه. وعبر عن تقديره لوحدة أهالي الشهداء وموقفهم الموحد.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018