إصابة مربٍ في جت المثلث بجروح خطيرة بعد تعرضه لإطلاق النار أمام المدرسة..

إصابة مربٍ في جت المثلث بجروح خطيرة بعد تعرضه لإطلاق النار أمام المدرسة..


أصيب المربي إبراهيم حماد وتد من قرية جت المثلث، صباح اليوم الأربعاء، بجروح خطيرة وذلك بعد تعرضه لإطلاق الرصاص من قبل ملثمين.

وجاء أن المربي وتد كان في طريقه لإيصال زوجته وأطفاله إلى المدرسة الابتدائية عندما تعرضت مركبته لوابل من الرصاص، ما أدى إلى إصابته بجروح خطيرة في القسم العلوي من جسده، وتم نقله إلى مستشفى "هيلل يافي" في الخضيرة لتلقي العلاج.

وعلم موقع عــ48ـرب أنه تقرر تعطيل الدراسة في جميع مدارس جت المثلث، في حين تشهد القرية حالة من الغليان والغضب الشعبي، في أعقاب اتساع مظاهر العنف والجريمة لتطال المدارس.

كما جاء أن الجريمة قد وقعت قبل دقائق من بدء الدوام المدرسي، وكان المئات من الطلاب والطالبات من المرحلة الابتدائية والطفولة في طريقهم إلى مقاعد الدراسة.

ونقل عن شهود عيان قولهم إن مركبة كمن فيها عدد من الملثمين تربصوا بالمربي وتد، وفور توقفه لإنزال زوجته وأولاده أطلق الرصاص عليه من مسافة قصيرة، وبأعجوبة لم تقع مجزرة.

وقد وصل إلى المكان قوات كبيرة من الشرطة، وتم نشر وحدات خاصة في محيط جميع المدارس.

وفي أعقاب وقوع الجريمة تقرر تسريح جميع الطلاب في جت، مع الإشارة إلى أن عددا من الطلاب قد أصيبوا بحالة من الهلع.

واستنكرت اللجنة الشعبية في جت ولجان الآباء وأهالي القرية الجريمة، وطالبوا الشرطة بعلاج جذري خاصة في ظل اتساع مظاهر العنف. كما حملوا الشرطة المسؤولية عن أي جريمة قد تحصل في محيط المدرسة.

تجدر الإشارة إلى أن هذه الجريمة تنضاف إلى مسلسل جرائم متواصل يحصل في الآونة الأخيرة بوجه خاص في المثلث. وكان ضمن ضحايا هذه الجرائم الطالب أمجد شواهنة من مدينة كفرقاسم الذي تعرض لإطلاق النار بينما كان في حافلة طلاب في طريقه إلى البيت.