النائبان جمال زحالقة وواصل طه يطالبان باجراء الانتخابات لبلدية الطيبة في موعدها المحدد

النائبان جمال زحالقة وواصل طه يطالبان باجراء الانتخابات لبلدية الطيبة في موعدها المحدد



بعث النائب جمال زحالقة برسالة عاجلة الى وزير الداخلية، ابراهام بوراز، مطالباً اياه باجراء الانتخابات المحلية لبلدية الطيبة بموعدها المحدد كسائر السلطات المحلية بتاريخ 28/10/2003. وجاء في رسالة النائب زحالقة ان وزير الداخلية الاسبق، ايلي يشاي، كان قد اصدر قراراً بموجبه يتم تأجيل الانتخابات لبلدية الطيبة وعدم اجراؤها في موعدها. هذا وجاءت رسالة النائب زحالقة اثر توجه العديد من مواطني المدينة الذين طالبوه بالعمل لدى وزير الداخلية من اجل اجراء الانتخابات في موعدها.

وبدوره بعث النائب واصل طه برسالة عاجلة لرئيس لجنة الداخلية التابعة للكنيست طالبه فيها بادراج الموضوع على جدول اعمال اللجنة في اسرع وقت ممكن. والعمل على اجراء الانتخابات في موعدها المحدد وليس كما جاء في قرار وزير الداخلية الاسبق. وجاء في رسالة النائب طه ان الانتخابات السابقة لرئاسة بلدية الطيبة قد جرت سنة 1998، وليس من المعقول تأجيلها وعدم اجراؤها في التاريخ المحدد والقانوني الا وهو 28/10/2003.

هذا وتجري كتلة التجمع في الكنيست اتصالات مكثفة من اجل الغاء قرار الوزير السابق واقرار موعداً للانتخابات في بلدية الطيبة.