النائبة زعبي تستجوب وزير التربية والتعليم حول إدراج الخطة الإصلاحية "أفق جديد" في رياض الأطفال العرب

النائبة زعبي تستجوب وزير التربية والتعليم حول إدراج الخطة الإصلاحية "أفق جديد" في رياض الأطفال العرب

قدمت النائبة حنين زعبي استجواباً لوزير التربية والتعليم، جدعون ساعر، مستوضحة نية الوزارة في إدراج الخطة الإصلاحية "أفق جديد" في رياض الأطفال العرب، إذ علمت النائبة زعبي من عديد من السلطات المحلية العربية أن الوزارة لا تنوي إدراج الخطة في رياض الأطفال العربية بشكل تدريجي كما هو متبع في السلطات المحلية اليهودية.

وسألت النائبة زعبي في استجوابها عن نسبة الروضات العربية من مجمل الروضات التي انضمت إلى البرنامج في السنة الدراسية المنصرمة، ونسبتها في السنة القادمة.

كما سألت عن الأسباب التي تمنع إدراج رياض الأطفال بشكل تدريجي كما هو متبع في السلطات المحلية اليهودية، وإحالة جميع الرياض وفق الخطة الإصلاحية "أفق جديد" في العام 2003.

وتطرقت النائبة زعبي إلى هذه القضية قائلةً إن الخطة الإصلاحية "أفق جديد" تحتاج إلى العديد من التعديلات، ولكونها خطة جديدة فإن على جميع العاملين في هذا الشأن أن يعتادوا عليها وعلى قوانينها، ولهذا فإن الإحالة التدريجية على رياض الاطفال تنجع عمل الحاضنات وعمل الوزارة نفسها، سيما وأن عملية تصحيح الأخطاء خلال إدراج البرنامج ستسهل عمل الوزارة وجميع العاملين في الموضوع لما فيه من مصلحة الأولاد.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية