النائب دهامشة يستجوب وزير الأمن الداخلي حول مسلسل الدم في الناصرة وحول الاعتداء على عائلة عامر في كفر قاسم

النائب دهامشة يستجوب وزير الأمن الداخلي حول مسلسل الدم في الناصرة وحول الاعتداء على عائلة عامر في كفر قاسم

قدم عبد المالك دهامشة النائب عن الحركة الإسلامية ورئيس القائمة العربية الموحدة استجوابا لتساحي هنغبي وزير الأمن الداخلي حول مسلسل الدم والقتل في مدينة الناصرة والذي راح ضحيته عشرات الشبان العرب, منهم ثلاثة شبان من عائلة الحسيني وقعوا ضحايا لعمليات القتل والتصفية خلال العام الحالي, كان آخرهم الشاب خالد الحسيني الذي قتل في أول أيام شهر رمضان المبارك.

وسأل النائب دهامشة الوزير هنغبي عن الإجراءات والتدابير التي اتخذتها الشرطة إلى اليوم لوضع حد لمسلسل الدم الحاصل في الناصرة, وعن نتائج التحقيقات التي توصلت إليها الشرطة في هذا الشأن.

من جهة ثانية قدم النائب دهامشة استجوابا آخر للوزير هنغبي عن الاعتداء الأخير الذي قامت به قوات الشرطة وحرس الحدود في 11-9-2003 بحق عائلة عامر في مكان عملهم في كفرقاسم, حيث أصيب في هذا الاعتداء أربعة من العائلة برصاص وهراوات قوات الشرطة وحرس الحدود دخلوا على إثر ذلك المستشفى, منهم من كانت حالته الصحية حرجة.

وطالب النائب دهامشة الوزير هنغبي بإجراء تحقيق في هذا الاعتداء وتقديم المسؤولين للمحاكمة.