تقديم لائحة اتهام ضد فتى يعيش في الناصرة بتهمة التخطيط لتنفيذ عملية انتحارية في "نتسيرت عيليت"..

تقديم لائحة اتهام ضد فتى يعيش في الناصرة بتهمة التخطيط لتنفيذ عملية انتحارية في "نتسيرت عيليت"..

سمح اليوم الأحد بالنشر عن اعتقال فتى (17 عاماً) من سكان مدينة الناصرة، من قبل شرطة المروج وجهاز الأمن العام (الشاباك)، وذلك بشبهة التخطيط لتنفيذ عملية انتحارية في فندق "بلازا" في "نتسيرت عيليت". وقد تم تقديم لائحة اتهام ضده اليوم في المحكمة المركزية في الناصرة.

وبحسب لائحة الإتهام، فإن والدي الطفل قد انفصلا عن بعضهما البعض، بحيث تعيش الأم في الناصرة، في حين يعيش الأب في قرية كفر دان شمال الضفة الغربية. وفي إحدى زيارات الفتى إلى القرية التي يعيش فيها والده، عرض عليه أحد الناشطين في كتائب شهداء الأقصى، إبراهيم عابد، تنفيذ عملية انتحارية، بعد أن اتهمه بالتعاون مع الأجهزة الأمنية الإسرائيلية. كما ذكرت مصادر إسرائيلية أخرى أن ناشطين في الجهاد الإسلامي وكتائب عز الدين القسام عرضوا عليه أيضاً تنفيذ عملية انتحارية.

وجاء أن الفتى رفض ذلك، وأعلم أفراد عائلته بما حصل له. وفي أعقاب ذلك تم اعتقاله وجرى التحقيق معه، وفي حينه فرضت عليه محكمة الصلح في الناصرة عدم الدخول إلى مناطق السلطة لمدة ستة شهور، انتهت في تموز/يوليو الماضي.

وبحسب لائحة الإتهام فإن الفتى زار والده في أيلول/سبتمبر، حيث عرض عليه ثانية تنفيذ عملية انتحارية لكي يثبت عدم تعاونه مع الأجهزة الأمنية الإسرائيلية. ووافق الفتى على ذلك، مشيراً إلى أنه سينفذ العملية في فندق "بلازا" في "نتسيرت عيليت".

كما جاء أن كان من المفترض أن يتم تسليم الفتى حزاماً ناسفاً في مطلع الشهر الجاري، كما أجرى اتصالات مع أحد ناشطي كتائب عز الدين القسام، عن طريق الحاسوب، من أجل الحصول على معلومات لتفعيل العبوات الناسفة.

إلا أنه تم اعتقاله، قبل أسبوعين، ووجهت له تهمة "الإتصال بعميل أجنبي والتخطيط لتنفيذ جريمة"، بحسب لائحة الإتهام.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018