جمعية الجليل تحتفل بمرور خمسة عشر عاما من عطائها في النقب..

جمعية الجليل تحتفل بمرور خمسة عشر عاما من عطائها في النقب..

نظمت جمعية الجليل مساء الخميس من هذا الاسبوع مؤتمر جماهيري حضره المئات من الاهل في النقب بمناسبة مرور 15 عاما على تأسيس الجمعية وعطائها في النقب.

واقيم المؤتمر في مدينة بئر السبع وقام على عرافته السيد خير الباز عضو جمعية الجليل في النقب وكان اول المتحدثين السيد وائل عمري رئيس الهيئة الادارية في جمعية الجليل والذي تحدث عن الجمعية ودورها في خدمة الجميع , والقى الاستاذ عدنان سعيد مدير جمعية الجليل في النقب محاضرة لخص فيها عمل جمعية الجليل عبر خمسة عشر عاما من العطاء في النقب واكد ان الجمعية تعمل بشفافية مطلقة ولها توجهها الوطني الذي لا غبار عليه وتحدث باسهام حول الدور الصحي والانساني والاجتماعي الذي قامت به الجمعية في النقب من توفير العيادة الطبية المتنقله والتي اتاحت العلاج للمواطنين العزل وتطعيمهم في مكان سكناهم وكذلك تحدث عن الدور التثقيفي لجمعية الجليل في النقب من خلال تأهيل المعلمات وتعليم اللغة العربية وتخريج افواج من الممرضات العربيات كل ذالك الى الجانب القضائي الذي قامت به الجمعية بالتعاون مع العديد من القوى الفاعله في الساحة وخاصة فيما يتعلق بالزام وزارة الصحة بتوفير العيادات الطبية في القرى والتجمعات غير المعترف بها في النقب بعد التوجه للمحكمة العليا .

وكشف السيد عدنان سعيد النقاب " ان جمعية الجليل تسعى في هذه الايام على اقتناء قطعة ارض في بئر السبع لاقامة مركز تدريب وتأهيل للطلاب الثانويين العرب في النقب.
والقت الدكتوره ايلانه بلمكر الطبيبة اللوائية في وزارة الصحة كلمة سلطت الاضواء فيها على الجانب الصحي في حياة عرب النقب وخاصة في القرى غير المعترف فيها وبينت النقص الشديد في الطاقات والامكانيات الحية واشادت بدور جمعية الجليل في توعية الاهل في النقب وتقديم الخدمات الصحية الاساسية لهم .

وتحدث السيد حسين الرفايعه رئيس المجلس الاقليمي للقرى غير المعترف بها في النقب عن خطة شارون تجاه مصادرت الاراضي وهدم البيوت العربية واكد الرفايعة على دور النضال المشروع في التصدي لهذه الخطط .

اما الشيخ عطية الاعسم مركز لجنة الاربعين في النقب فتحدث عن الدور الذي قامت به جمعية الجليل في النقب واكد بصفته اول رئيس للمجلس الاقليمي على ان جمعية الجليل هي الوحيدة التي وقفت في ذلك الوقت الى جانب المجلس الاقليمي في حين قاطعت فيه كافة الجمعيات والمؤسسات الحكومية المجلس الجديد.

وقدم السيد باسل غطاس المدير العام لجمعية الجليل شرحا حول الاهداف والاسس التي تقوم عليها جمعية الجليل واكد على الاهتمام الكبير الذي يحظى به النقب في نشاطات جمعية الجليل معتبرا ان نظرة جمعية الجليل للنقب لا تتوقف عند حد تقديم المساعدات الطبية والانسانية هنا وهناك بل تنظر الجمعية للنقب نظرة صمود ورباط على الارض.
وفي ختام المؤتمر تم تكريم العديد من العاملين في الجمعية ومؤسسيها كما تم تقديم الجوائز على الطلاب والطالبات اللذين اعدوا ابحاثا في مجال البيئة حيث بلغ عدد الابحاث التي وصلت للجمعية 13 بحثا .

.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018