جنود إسرائيليون يطلقون النار على بيوت مواطنين عرب في النقب..

جنود إسرائيليون يطلقون النار على بيوت مواطنين عرب في النقب..

أطلقت قوات من الجيش الإسرائيلي، مساء اليوم (الأربعاء) عشرات الرصاصات على بيوت أبناء عائلة القصاصي، الذين يسكنون في قرية سعوة غير المعترف بها، شرقي بلدة حورة، حيث اخترق بعضها ديوان العائلة، وبمحض الصدفة لم تقع أية إصابات.

وروى محمد القصاصي ما حدث قائلا: "قبل سنتين أعلنت أراضينا التي نسكن عليها قبل قيام دولة إسرائيل منطقة عسكرية مغلقة. وقد رفضنا كل المحاولات لنقلنا من أراضينا إلى بلدة حورة، بالرغم من التنكيل المستمر وعمليات هدم البيوت التي طالت بيوت كلفتنا مئات آلاف الشواكل. وبعد أن عبرنا عن رفضنا التام مغادرة أراضينا، أصبحت هذه المنطقة المفضلة للجنود لكي يقوموا بتدريباتهم فيها"!

وروى أبناء عائلة القصاصي، أن أكثر من خمسين رصاصة أطلقت تجاه بيوت العائلة، اخترقت بعضها ديوان العائلة ولم تقع إصابات.

وقد قام أبناء العائلة باستدعاء شرطة البلدات في النقب، لتقديم شكوى رسمية ضد جنود الجيش!!