خطر الهدم يتهدد مئات البيوت العربية في القرى "غير المعترف" بها في النقب

خطر الهدم يتهدد مئات البيوت العربية في القرى "غير المعترف" بها في النقب

من المتوقع ان تقدم بلدية اللد غدا (الأثنين) على هدم منزليين عربين في مدينة اللد، حيث أرسلت بلدية اللد أوامر الهدم ضد بيتين عربين في المدينة.

كما تواصل الحكومة الإسرائيلية مخططات سلب الأراضي العربية في النقب والاستيلاء عليها. حيث تلقى هذا الصباح العديد من المواطنين العرب في النقب اشعارات بهدم منازلهم الأمر الذي يعني ان عملية الهدم ستتم قريبا.

وفي الاسبوع الماضي تم اشعار نحو 150 عائلة عربية من سكان القرى "غير المعترف بها" في النقب بهم منازلهم. ويسكن في هذه المنازل أكثر من 1000 شخص غالبيتهم من الأطفال والذين قد يفقدون منازلهم في كل لحظة.

كما تخطط لجنة الداخلية التابعة لكنيست القيام بجولة في مدينة اللد يوم الثلاثاء القادم، ويخطط المواطنون العرب تنظيم تظاهرة احتجاجية ضد سياسة هدم البيوت العربية.

وكانت حركة تعايش العربية اليهودية قد دعت الى تنظيم مظاهرتين صباح الغد في اللد وفي النقب.