رئيس اللجنة القطرية يطالب بتغيير موعد إنتخابات السلطات المحلية لتزامنها مع شهر رمضان

رئيس اللجنة القطرية يطالب بتغيير موعد إنتخابات السلطات المحلية لتزامنها مع شهر رمضان

طالب المهندس شوقي خطيب رئيس اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية في رسالة بعثها في بداية الاسبوع الحالي الى وزير الداخلية ابراهام بوراز, بتغيير موعد إنتخابات السلطات المحلية في البلاد, والتي حددت بتاريخ 28/10/03, وذلك لتزامن هذه الانتخابات مع شهر رمضان المبارك.

وأشار خطيب في رسالته الى بوراز بأن المسلمين يصومون خلال شهر رمضان على مدار معظم ساعات اليوم, إضافة الى قيامهم بطقوس دينية عديدة أخرى, وحلول الانتخابات خلال هذا الشهر يصعّب على الصائمين القيام بشعائرهم, ويمسّ مسّاً كبيراً بإجراء العملية الديمقراطية بشكلها الصحيح..

وبناءً عليه طالب خطيب, ووفقاً لصلاحيات وزير الداخلية, بتغيير موعد انتخابات السلطات المحلية بحيث لا يكون خلال شهر رمضان.

من جانب آخر, وبعد ان قدمت السلطات المحلية العربية مسوّغاتها واعتراضاتها ضد خطة دمج وتوحيد السلطات المحلية, وبعد ان رفعت معظم لجان الاعتراضات توصياتها الى وزارة الداخلية والهيئات الحكومية, فمن المتوقع ان يعلن خلال الايام القليلة القادمة عن التوصيات والقرارات المتعلقة بخطة "الدمج".. حيث يذكر في هذا الصدد ان أجواء مضللة ومنهجية عمت الرأي العام, عبر معظم وسائل الاعلام, خلال الاسابيع الاخيرة, وكأنه جرى إلغاء خطة دمج وتوحيد السلطات المحلية, في حين ان الواقع والحقيقة يختلفان عن الانطباع العام المذكور, وفقاً لابحاث ومداولات ومصادر حكومية رسمية وغير رسمية