عشرات المتظاهرين العرب من النقب أمام مكتب شارون

عشرات المتظاهرين العرب من النقب أمام مكتب شارون

بمشاركة النواب د. عزمي بشارة (التجمع) وطلب الصانع (العربية الموحدة)، وحاييم اورون (ميرتس)، ومحمد بركة (الجبهة)، تظاهر عشرات المواطنين العرب من النقب، اليوم الثلاثاء، امام مكتب رئيس الحكومة، اريئيل شارون في القدس، وقاموا بسد الشارع المجاور للمبنى، احتجاجاً على تعامل السلطات الاسرائيلية مع قضايا المواطنين العرب في النقب، واتساع ظاهرة الاستيلاء على الاراضي وهدم المنازل بحجة البناء غير المرخص، وكذلك، تنديدا بجريمة قتل الشاب ناصر أبو القيعان، الاسبوع الماضي، بدم بارد، بنيران حرس الحدود، قرب مفترق شوكت.

وجاءت هذه التظاهرة تتويجا لمسيرة على الاقدام قام بها ثمانية من المواطنين من النقب الى القدس احتجاجا على هدم البيوت وملاحقة المواطنين العرب في النقب في كافة مجالات الحياة.

ورفع المتظاهرون الشعارات المنددة بسياسة الحكومة التي تهدف الىاقتلاع الجماهير العربية من النقب وهدم بيوتهم.

وتنوي مجموعة كبيرة من سكان مدينة رهط، في النقب، تنظيم مسيرة الى القدس، بعد اسبوعين، للاحتجاج على اوضاع الفقر والبطالة المتفاقمة في البلدات العربية في النقب، وتضامنا مع الامهات المعيلات الوحيدات، المعتصمات في القدس. وكان وفد ضم 30 رجلا ومرأة من رهط قد وصل الى مخيم الاعتصام، امس، متضامنا مع الامهات.