مطالبة وزيرة البيئة بمنع اقامة محرقة للنفايات في شفاعمرو

مطالبة وزيرة البيئة بمنع اقامة محرقة للنفايات في شفاعمرو

بمبادرة من قسم البيئة في "جمعية الجليل" (الجمعية العربية القطرية للبحوث والخدمات الصحية)، وبالتعاون مع اللجنة الشعبية المعارضة لقيام محرقة للنفايات وإنتاج الطاقة في شفاعمرو، وقع اكثر من الف مواطن عربي من سكان مدينة شفاعمرو على رسالة موجهة الى وزيرة البيئة، البروفيسور يهوديت ناؤوت، تبلغها فيها رفض الشفاعمريين لاقامة المحرقة السامة في مدينتهم.

يذكر أنه تم قبل عدة أشهر، التخطيط لبناء محرقة للنفايات وإنتاج الطاقة، هي الأولى من نوعها في دولة إسرائيل،في المنطقة الصناعية في مدينة شفاعمرو، ولقي هذا التخطيط معارضة واسعة من قبل الأهالي. وقامت "جمعية الجليل" الواقعة مكاتبها في المدينة، بإتخاذ العديد من الإجراءات القانونية،بالإضافة الى تشكيل لجنة شعبية من الأهالي،وإصدار بيان معارض حفاظا على جودة المدينة وبيئتها من هذا المخطط الخطير والذي سيشكل بحالة قيامه خطراً جسيماً،إذ ستدخل مدينة شفاعمرو مئات الشاحنات يومياً،وسينبعث من المحرقة غاز" الديوكسين" السام والذي يعتبر من المسببات الرئيسية لسرطان الرئة.