نقابة عمال للمواصلات والنقل في بريطانيا تتظاهر أمام السفارة الاسرائيلية في لندن تضامنا مع العمال العرب المفصولين من سلطة القطارات..

نقابة عمال للمواصلات والنقل في بريطانيا تتظاهر أمام السفارة الاسرائيلية في لندن تضامنا مع العمال العرب المفصولين من سلطة القطارات..

تتواصل حملة التضامن الدولية التي أطلقتها نقابة " صوت العامل" تضامنا مع العمال العرب في سكك الحديد الذين فصلوا مؤخرا من مكان عملهم من قبل سلطة القطارات، والتي اشترطت تأدية الخدمة العسكرية على العمال كشرط للعمل.

وكانت نقابة عمال المواصلات والنقل البحري في لندن وهي اكبر نقابة لعمال النقل والمواصلات في بريطانيا قد نظمت تظاهرة رفع شعارات الأسبوع الماضي أمام مبنى السفارة الإسرائيلية في لندن استنكارا لفصل العمال العرب من قبل شركة القطارات، وقد طالب المتظاهرون، وعلى رأسهم رئيس النقابة بوب كراو، مقابلة السفير الإسرائيلي في لندن لتسليمه رسالة احتجاج وتضامن مع العمال العرب المفصولين، إلا أن السفارة لم تسمح لهم بالدخول.

وكانت حملة التضامن والتأييد للعمال المفصولين، التي أطلقتها نقابة " صوت العامل" في الناصرة قد بدأت قبل شهر ونصف، قد تعاظمت في صفوف النقابات الدولية والمؤسسات الأكاديمية ومنظمات حقوق الإنسان التي أرسلت المئات من الرسائل البريدية الالكترونية إلى إدارة سلطة القطارات مطالبة بإلغاء شروط الخدمة العسكرية لقبول العمال للعمل في سكك القطارات إضافة إلى التأكيد على المطالبة بإلغاء هذه الشروط التي يشتم منها رائحة العنصرية والتمييز بحق العمال العرب.

وبرز من بين الموقعين على عريضة الحملة الدولية التي نظمتها نقابة "صوت العامل" كل من الاتحاد العام للعمال الفلسطينيين، منظمة "انتال" الشبابية في بلجيكا، منظمة " تيوتي فروتي" للتضامن الدولي في فرنسا، نقابة المستخدمين العامة في بريطانيا "البي .سي. اس"، المجالس العامة للنقابات في بريطانيا، منظمة عمال ضد الحرب في الولايات المتحدة الأمريكية، نقابات العمال في اسبانيا "يو. اس. او" ، منظمة التضامن مع الشعب الفلسطيني في إسبانيا، نقابات العمال في بلجيكا على مختلف أنواعها والنقابات العمالية في فرنسا، إضافة إلى مئات الأسماء من أساتذة الجامعات والهيئات الأكاديمية والنقابية في كافة أنحاء العالم التي يتم نشرها في موقع الانترنت التابع لنقابة "صوت العامل".

على ذات الصعيد، من المتوقع أن تنظر محكمة العمل اللوائية في تل أبيب خلال الأيام القليلة القادمة بالدعوى القضائية التي قدمها مركز "عدالة" ونقابة "صوت العامل" والتي تطالب بإلغاء المعايير الجديدة لقبول العمال والمتعلقة بشرط الخدمة العسكرية للعمل في سكك الحديد.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية