وفد كتلة التجمع الوطني الديمقراطي في زيارة ميدانية الى النقب

وفد كتلة التجمع الوطني الديمقراطي في زيارة ميدانية الى النقب

قام أعضاء كتلة التجمع الوطني الديمقراطي يوم السبت لاماضي بزيارة ميدانية الى النقب، وضم الوفد كل من النواب عزمي بشارة، جمال زحالقة وواصل طه، بالاضافة الى أمين عام الحزب، السيد عوض عبد الفتاح. وقد زار الوفد القرى: المراقيب، الكسيفة، اللقية، شقيب السلام، عرعرة، رهط وغيرها، والتقى الوفد مع سكان وأهالي القرى واستمعوا الى لاقضايا والمشاكل التي يعاني منها سكان هذه القرى.

كما التقي أعضاء الوفد مع مسؤولي المجلس الاقليمي للقرى "غير المعترف بها"، واستمع الوفد الى مشاكل هذه القرى وتدارسوا الوسائل التي ينبغي اتباعها لمواجهة المخطط الحكومي الرامي الى ترحيل السكان والاستيلاء على أرضهم.

هذا وكان نواب التجمع قد طرحوا خلال الاسبوع من على منصة الكنيست موضوع رش 2000 دونم من المحاصيل الزراعية في قرية عبدة بالنقب بالمبيدات.

وكان النائب واصل طه قد بعث رسالة عاجلة الى وزيرة جودة البيئة، يهوديت نئوت، طابها باتخاذ الاجراءات اللازمة ومعاقبة المسؤولين عن هذا العمل.

كما تحدثا في الكنيست كل من النائب عزمي بشارة والنائب جمال زحالقة حول هذا الموضوع في جلسة الكنيست، واعتبرا هذا العمل بالعمل البربري. ونذكر ان عملية رش الاراضي بالمواد الكيماوية ادى الى اصابة عشرة أشخاص بينهم العديد من الاطفال وتم نقلهم الى المستشفى للعلاج.

* اكد أعضاء الوفد في كلماتهم وبضمنهم النائب عزمي بشارة اهمية هذه الزيارة التي تؤكد مدى اهتمام التجمع الوطني وقياداته بقضايا أهلنا في النقب، وأضاف النائب بشارة "قدمنا هنا لنعمل معًا لرفع قضايا اهلنا في النقب وايجاد الحلول لها، فالنقب يحظى باهتمام خاص، وهذه الزيارة بداية لوضع برنامج للعمل المستقبلي".


* واكد سكرتير عام التجمع الوطني عوض عبد الفتاح، ان التجمع كان وما زال ينشط بين أبناء شعبنا في النقب وعليه نسعى جاهدين على تأسيس وبناء فروع للحزب في كافة قرى النقب، من أجل تجنيد وتأطير الزخم الشعبي والالتفافي اليومي حول ما يطرحه التجمع، ليتسنى لنا ان نكون على كثب ازاء كافة قضايا أهلنا".

وأكد مركز فرع التجمع في النقب خالد ابو سكوت "التجمع الوطني اصبح بيتًا وعنوانًا لأهلنا وسنعمل على معالجة همومهم اليومية، وان نكون مع اهلنا دائمًا في معركة النضال".