لجنة المعارف تقر "يوم التعليم المطوّل" في 46 بلدة عربية

 لجنة المعارف تقر "يوم التعليم المطوّل" في 46 بلدة عربية

أقرت لجنة المعارف البرلمانية تطبيق "يوم التعليم المطوّل"، الاربعاء، بدءًا من العام الدراسي الوشيك في الروضات من جيل خمسة أعوام فما فوق في نحو 90 بلدة منها 46 بلدة عربية.
وجرى التصويت اليوم بعد ان اجلت اللجنة التصويت الاثنين الماضي بسبب خلافات داخل خلافات الحكومة، فيما صوت نواب حركات شاس ويهدوت هتوراه ضد المشروع.
وقال النائب د. جمال زحالقة، رئيس كتلة التجمع الوطني الديمقراطي البرلمانية وعضو لجنة المعارف، الذي صوت الى جانب المشروع : "ايدنا المشروع على الرغم من عدة تحفظات عليه وخصوصاً جاهزية المدارس في الوسط العربي لتنفيذ القرار".
وأضاف النائب زحالقة أنّ " التحفظ الأول حتى يتم تطبيق يوم التعليم الطويل في البلدات العربية بشكل مفيد للتربية والتعليم وللطلاب والاهالي والمعلمين، يستدعي بالضرورة تطوير البنى التحتية في المدارس ليتسنى لها تطبيق يوم تعليمي طويل، مثل اضافة قاعات رياضة وفنون، وقاعات طعام وزوايا عمل للمدرسين وساحات مناسبة وكل ما يسلتزم".
وأردف النائب زحالقة: "يجب تطوير برامج خاصة لساعات ما بعد الظهر في المدارس العربية، اضافة إلى تأهيل المعلمين للقيام بنشاطات خاصة خلال يوم التعليم المطول ودون توفر هذه الشروط ستكون الفائدة محدودة وضئيلة نسبيا، ذلك ايدنا المشروع كي نثبته في البلدات العربية المشمولة فيه، مع الاستمرار بالمطالبة بضم المزيد من البلدات العربية للبرنامج.
وخلص النائب زحالقة قائلاً: "سنستمر بالعمل من اجل تهيئة الظروف الملائمة للاستفادة من هذا المشروع في بلداتنا العربية".

البلدات العربية التي سيطبق فيها المشروع:

عكا، اللد- الرملة
مدينة الكرمل
جسر الزرقاء
رهط، اللقية، حورة، كسيفة، عرعرة النقب، شقيب السلام، ، أبو كف وتل السبع.
أبوسنان، يركا، جديدة - المكر، جولس، ترشيحا، المغار، عرابة، سخنين، نحف، إعبلين، كابول وطمرة.
بيت جن، البقيعة، حرفيش، كسرى، سميع، يانوح جت، ساجور، فسوطة، شعب، بير المكسور، كفركنا، كفرمندا، عليوط، المشهد، طوبا زنغرية، مجدل شمس، مسعدة، بقعاتا، عين قينية والغجر.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018