أهالي طمرة والمنطقة يستعدون لاستقبال مسيرة العودة 2011 في قريتي الرويس والدامون

أهالي طمرة والمنطقة يستعدون لاستقبال مسيرة العودة 2011 في قريتي الرويس والدامون

أقرت لجنة المهجرين في اجتماعها يوم الجمعة الأخير، تنظيم مسيرة العودة للعام 2011 في قريتي الرويس والدامون المهجرتين.
 
وعلى ضوء هذا القرار بدأت التحركات من قبل الأحزاب والحركات السياسية الوطنية في طمرة من أجل الاستعداد على اكمل وجه لتنظيم المسيرة.
 
 وقد اجتمعت اللجنة الشعبية في طمرة (التجمع ،كوادر الجبهة، الحركة الاسلامية بشقيها) منتصف الاسبوع الحالي من أجل التحضير لاجتماع أوسع يوم الجمعة، حيث سيحضره أعضاء لجنة المهجرين، اللجنة الشعبية في المدينة، ناشطو الأحزاب السياسية في المنطقة ومجموعة من أهالي القريتين المهجرتين.
 
وفي حديث مع محمد صبح، مركز التجمع في طمرة، وعضو اللجنة الشعبية، قال: " لقد بدأنا الاستعداد من أجل تنظيم مسيرة العودة لهذا العام في قريتي الرويس والدامون المهجرتين. وسيتم عقد اجتماع موسع اليوم الجمعة في مكتب المحامي معين عرموش من أجل اختيار لجنة تنظيمية، تعمل على استكمال التحضيرات للمسيرة.
 
وأضاف أن اللجنة الشعبية ستقوم بزيارة القريتين المهجرتين بعد الاجتماع مباشرة، من أجل تحديد مسار المسيرة وتسجيل المتطلبات. و"كلنا ثقة بأن اهلنا في طمرة والمنطقة سيقدمون كل ما يستطيعون تقديمه لنكون على أهبة الاستعداد لاستقبال جموع العائدين".
 
 
 
 

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019