عشية ذكرى النكبة: التجمع الطلابي يقود المظاهرة الأسبوعية في الشيخ جرّاح..

عشية ذكرى النكبة: التجمع الطلابي يقود المظاهرة الأسبوعية في الشيخ جرّاح..

أكد التجمع الطلابي الديمقراطي في الجامعة العبرية في القدس تكثيف تواجده في القدس، وخاصة في حي الشيخ جراح، وذلك كجزء من النشاطات التي يقوم بها الشباب الفلسطيني، والتي تهدف لتصعيد النضال بالذات في عشية ذكرى النكبة، وخصوصًا في الوقت الذي يصعد الإحتلال في حصاره وقمعه للشعب الفلسطيني.
 
وفي إطار هذه النشاطات، شارك التجمع الطلابي في المظاهرة الأسبوعية في الشيخ جراح بعد تجنيد مجموعة كبيرة من الطلاب العرب من الجامعة.
 
ورفع المتظاهرون عددا من الشعارات، كان بينها "الشعب يريد إنهاء الإحتلال" و"عودة، حرية، كرامة وطنية"، "فلسطين عربية"، "حق العودة مش للبيع"، وشعارات أخرى أخرى تندد بالاستيطان في القدس.
 
كما ردد المتظاهرون هتافات عدة تشدد على التمسك بحق العودة لجميع اللاجئين الفلسطينيين، وبرزت أيضا الهتافات المنددة بالإستيطان بالقدس.
 
ويأتي ذلك أيضًا ضمن مشروع التجمع الوطني الديمقراطي والذي يشدد عليه في كل فعالياته ونشاطاته في الجامعة وهو ضرورة التفاف والتحام طلاب الجامعة العرب في القدس مع قضايا وهموم القدس وأهل القدس.
 
وقالت الطالبة بدور حسن، التي تتواجد أسبوعيًا في الشيخ جرّاح أن مشاركة الطلاب الفلسطينيين في المظاهرات والفعاليات المختلفة في الشيخ جرّاح هي واجب وطني وأخلاقي في ظل تغطرس آلة القمع الإسرائيلية، التي لا تكاد تترك بيتًا فلسطينيًا في القدس إلا وتهدد بهدمه، فالتعبير عن مساندتنا لأهل القدس ليس من منطلق تضامننا، فهذه ليس قضية تخصهم وحدهم فقط، بل هي قضية كل الفلسطينيين، فوجودي في الشيخ جرّاح ليس تضامنا، إنما دفاعًا عن هدم ومصادرة بيتي، ولذلك نتوجه في التجمع الطلابي لجميع الطلاب العرب في القدس للمشاركة في المظاهرات الأسبوعية في الحي".