التجمع يدعو إلى إستمرار الهبة الشعبية ويدين جرائم إسرائيل

التجمع يدعو إلى إستمرار الهبة الشعبية ويدين جرائم إسرائيل

 

حيا التجمع الوطني الديمقراطي مسيرات العودة التي انطلقت من لبنان وسوريا والضفة الغربية وقطاع غزة، كما وحيا مظاهرات إحياء ذكرى النكبة في مصر والأردن وكافة أنحاء العالم.

وقال بيان صادر عن التجمع إن هذه المسيرات هي دليل على تجدد الأمل بإنهاء معاناة الشعب الفلسطيني بالعودة وإقامة الدولة المستقلة، وما من شك بأن هذا التحرك أخذ دفعة قوية من المصالحة الفلسطينية والثورات العربية.

وأضاف البيان أن إسرائيل واجهت المسيرات السلمية بإطلاق النار مما أدى إلى سقوط أكثر من عشرة شهداء ومئات الجرحى في الجولان والضفة ومارون الراس وغزة.

وأدان التجمع هذه الجريمة النكراء التي ارتكبها الجيش الاسرائيلي ، وأكد على أن الشباب الذي اندفع لقطع الحدود كان يطبق عمليا القانون الدولي الذي يكفل له حق العودة، في حين أن الجيش الإسرائيلي كان يطلق النار على المتظاهرين وعلى القانون الدولي.

ودعا التجمع الوطني الديمقراطي الى استمرار الهبة الجماهيرية للشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده، لإنهاء الاحتلال وتحقيق العودة، والمطلوب فورا تحويل المصالحة الفلسطينية إلى رافعة حراك شعبي ضد الاحتلال ومن أجل الحرية.