قلنسوة: اعتقال رئيس البلدية وموظفين

قلنسوة: اعتقال رئيس البلدية وموظفين

 

أعتقلت الشرطة اليوم رئيس بلدية قلنسوة في المثلث، المحامي محمود خديجة (في الصورة)، وثلاثة موظفين في البلدية وطبيب من المدينة للتحقيق في قضايا فساد والتآمر لتنفيذ جرائم، وقالت إن الأدلة تطال رئيس البلدية فيما فرض أمر حظر نشر على تفاصيل القضية.

وقامت قوات خاصة من شرطة المركز صباح اليوم باقتحام مبنى البلدية واعتلقت ثلاثة موظفين في البلدية بالإضافة الى شخصين. 

وقالت الشرطة إنها احتجزت رئيس البلدية الذي كان ينوي السفر إلى خارج البلاد، ومن المقرر عرضه أمام المحكمة في الرملة لتمديد فترة اعتقاله، للتحقيق معه بشبهة الحصول على رشوة من مقاول بناء والتلاعب في مناقصات لبناء حضانات أطفال والابتزاز المالي والتهديد. وزعمت الشرطة أن لديها أدلة تثبت تورط رئيس البلدية بتهديد عضو في البلدية "بتفكيك أسرته" إذا لم يصوت وفق طلبه.

وكانت المدينة قد شهدت في العام الأخير عدة عمليات قتل راح فيها مدير عام والبلدية وشقيق رئيس البلدية وعدد آخر من الضحايا.

وقالت الشرطة إنها أجرت تحقيقات سرية في الفترة الأخيرة شملت عمليات تصنت ومراقبة للمشتبه بهم.