النائبة زعبي تطالب إسرائيل عدم التهديد بمعاقبة الصحافيين المشاركين في أسطول الحرية

النائبة زعبي تطالب إسرائيل عدم التهديد بمعاقبة الصحافيين المشاركين في أسطول الحرية

وجهت النائبة عن التجمع الوطني الديمقراطي، حنين زعبي، رسالة الى أوران هلمان المدير العام لمكتب الصحافة الحكومي مطالبة إياه بالتراجع عن القرار القاضي بفرض عقوبات على الصحافيين المشاركين في قافلة الحرية.

وأشارت النائبة زعبي إلى أن أسطول الحرية هو حدث سياسي جدير بتغطية إعلامية شاملة ومباشرة، وأنه لا يحق لإسرائيل التلويح بعقوبات مثل طرد الصحافيين ومنعهم من الدخول لإسرائيل لمدة عشر سنوات. وقالت أن هذا القرار يدل على الحاجة الإسرائيلية للسيطرة على المعلومات، والخوف من إظهار الحقائق مباشرة دون وسيط، وأنها تعرف أن إسرائيل لها هدف واضح في استعمال المعلومات بشكل يحرض على المشاركين، ويخفي طريقة المواجهة الإسرائيلية للأسطول.

وفي السياق ذاته، أرسلت النائبة زعبي رسالة إلى الإتحاد الدولي للصحافيين تطالبه بالوقوف ضد التهديدات الإسرائيلية، وبإرسال مذكرات واضحة اللهجة إلى كل من الحكومة ومكتب الصحافة الحكومي، يتم فيها رفض التهديدات والخطوات الإسرائيلية المتعلقة بالسيطرة على التغطية الإعلامية الأجنبية، والإعلان عن أن هذه المحاولات الإسرائيلية هي تأكيد على أن إسرائيل تخالف القانون الدولي، وتنتهج العنف في تعاملها مع أسطول الحرية كنشاط سياسي شرعية، وأنها تبغي التغطية على ذلك، عن طريق وقف الجريان الحر والمباشر للمعلومات. 

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019