تقديم لائحة اتهام بحق رئيس بلدية قلنسوة

تقديم لائحة اتهام بحق رئيس بلدية قلنسوة

 

قدمت النيابة العامة صباح اليوم الثلاثاء للمحكمة المركزية في بيتح تكفا لائحة اتهام ضد رئيس بلدية قلنسوة محمود خديجة (51 عاماً)، وبحق مستشاره يوسف مرعي ( 40 عاما) حيث وجهت لهما تهما خطيرة.

هذا وجاء في لائحة الاتهام أن رئيس بلدية قلنسوة متهم بالتخطيط لارتكاب جريمة، الابتزاز بالتهديد، والاعتداء على موظف جمهور، وتقديم رشاوى وغش وخداع وخيانة الأمانة. ومددت المحكمة م اعتقال خديجة حتى يوم الإثنين المقبل.

أما مستشار خديجة، يوسف مرعي، والذي فرض عليه الحبس المنزلي فاتهم بالتخطيط لارتكاب جريمة الابتزاز والتهديد. كما وادعت النيابة العامة في لائحة الاتهام التي قدمتها أن ما قام به الاثنان يشير إلى "تصرف بلطجي فيه استغلال لمكانتهما كموظفين كبيرين في البلدية من أجل الابتزاز بالتهديد عضو بلدية آخر".

وجاء في لائحة الاتهام انه كانت هناك محاولة ابتزاز عن طريق "فتاة اغراء" ، كما أن رئيس البلدية متهم باتصاله بأشخاص لتنفيذ أعمال إجرامية والتهديد والاعتداء على موظف جمهور والاحتيال وخيانة الامانة.

وجاء أيضاً أن خلافا نشب بين رئيس البلدية وبين عضو البلدية المستقيل إياد خديجة، حيث قرر رئيس البلدي ومستشاره ابتزازه، حيث قاما بتصويره مع سيدة أرسلاها له وادعت أنها صحافية وحددت معه موعدا في زخرون يعقوب بهدف السيطرة عليه لمصالح سياسية داخل البلدية واجباره للتصويت لصالح الرئيس في جلسات البلدية. كما جاء في لائحة الاتهام، أن المستشار هدد عضو البلدية المستقيل قائلا له: "سوف اقطع لسانك إذا تحدثت عني بأمور غير جيدة ".

وشملت لائحة الاتهام أيضا أن رئيس البلدية تلقى رشاوى من قبل مقاول بقيمة 5000 دولار، وحاول تمويل تركيب أجهزة مراقبة في بيته بقيمة 67 ألف شيقل على حساب البلدية، وذلك بعد أن طلبت الشرطة منه تركيب أجهزة مراقبة في بيته في أعقاب مقتل مدير عام البلدية وئام زميرو، وحاول استغلال الموضوع لتنفيذ هذه الخطوة على حساب البلدية -كما جاء في لائحة الاتهام. 

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص