جسر الزرقا: حراسة مشددة على رئيس المجلس المحلي في أعقاب تهديدات

جسر الزرقا: حراسة مشددة على رئيس المجلس المحلي في أعقاب تهديدات

أبلغت شرطة "زخرون يعكوف" (زمارين) رئيس مجلس محلي جسر الزرقا عز الدين عماس بضرورة اتخاذ جانب الحيطة والتحرك بحذر وتحت حراسة مشددة على مدار 24 ساعة.
 
جاء ذلك في أعقاب تقديرات الشرطة بأنه مهدد بالدرجة القصوى (6)، وذلك للمرة الرابعة منذ توليه منصب رئاسة المجلس المحلي قبل 3 سنوات.
 
ونقل عن عماش قوله إن الشطرة عقدت معه عدة جلسات لاستيضاح الأسباب وراء تزايد التهديدات، والتي كان آخرها رسالة مفادها "سيكون مصيرك مثل القذافي"، إضافة إلى الإزعاج اليومي بواسطة الهاتف الخليوي.
 
إلى ذلك، أشار رئيس المجلس المحلي إلى أن شركة "ملغام" لا تزال مستمرة في عملية جباية أثمان المياه والتي تصل إلى نحو 60 مليون شيكل، كما أنه سيستمر في خطة الإشفاء التي تعتمد على رفع نسبة الجباية وتقليص عدد العمال والموظفين.
 
يذكر في هذا السياق أن لجنة فحص من قبل وزارة الداخلية تقوم هذه الأيام بفحص أداء رئيس المجلس المحلي وقدرته على الاستمرار بمزاولة مهامه.

هذا وقامت اللجنة الأحد الماضي بزيارة مكاتب السلطة المحلية واجتمعت مع كبار الموظفين واطلعت على سير مهامهم. كما قام أعضاء لجنة الفحص بجولة ميدانية في أحياء البلدة للاطلاع عن كثب على أوضاعها ومختلف القضايا الشائكة التي تعا نيها جسر الزرقاء في مجالات ونواحي الحياة عامة.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية