حنين زعبي الأولى في قضايا المرأة

حنين زعبي الأولى في قضايا المرأة
النائبة حنين زعبي

أظهر تقرير لمنظمات مناصرة لحقوق المرأة أن النائبة حنين زعبي من الأكثر نشاطا في الكنيست في دعم قضايا المرأة حيث تصدرت قائمة النواب الذين طرحوا قضايا تتعلق بحقوق المرأة للنقاش في الكنيست، كما تصدرت قائمة الأعضاء الذين قدموا استجوابات حول هذا الموضوع.
ويشير التقرير الذي قدمته منظمات نسائية،  للجنة البرلمانية لدعم النساء، ويرصد العمل البرلماني في قضايا المرأة، إلى أنه خلال نحو سنتين قدم 148 اقتراح قانون حول المساواة بين الجنسين في قضايا مختلفة، و202 اقتراح بحث، و110 استجوابا حول شؤون تتعلق بحقوق المرأة. 

ويظهر التقرير أن النائبة حنين زعبي تصدرت قائمة الأعضاء الذين قدموا استجوابات حول قضايا متعلقة بحقوق المرأة، كما تصدّرت هي والنائبة أوريت زفارتس، قائمة النواب الذين قدموا اقتراحات للبحث، في حين تصدرت النائبة زهافا غلؤون قائمة الأعضاء الذين قدموا مشاريع قوانين.

وعقبت زعبي على نتائج التقرير بالقول: "عمل المرأة العربية واستقلالها الاقتصادي وحقها في تحقيق ذاتها وفي التأثير العام، ومحاربة العنف ضد النساء، بالذات ما يتعلق بجرائم قتل النساء، هي أولوية بالنسبة للتجمع كحزب وبالنسبة للتجمع كقائمة برلمانية، وبالنسبة لي كعضو كنيست".

واضافت: "هنالك أمور ليست أقل أهمية تتعلق بعمل المرأة وجرائم القتل لم تذكر في التقرير، مثل إقرار مشروع قروض للنساء، بادرت إليه وأعلن عنه قبل سنة ونصف. وفيما يتعلق بجرائم القتل ضد النساء هنالك ما يتعلق بالتوجه لمراقب الدولة وإمداده بالمعلومات وطلب التحقيق في عمل الشرطة، وهو أيضا أمر لم يذكر أيضا في التقرير. على كلٍ نحن نطمح ونسعى بأن نمثل شعبنا بأفضل صورة، أكثرها انتماء وشموخا، وبطريقة مهنية وعصرية، خالية من الابتذال والاستعراض والضحالة".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018