رحيل المخترع الفلسطيني خالد ذياب من مجد الكروم عن عمر 85 عامًا

رحيل المخترع الفلسطيني خالد ذياب من مجد الكروم عن عمر 85 عامًا

توفي اليوم الاربعاء، الدكتور خالد محمود ذياب (فرحات)، ابن قرية مجد الكروم، في الولايات المتحدة، عن عمر يناهز الـ 85 عامًا.

هذا وسيوارى جثمانه الطاهر في مقبرة المسلمين في ولاية "أورلندو" في الولايات المتحدة، وتقبل التعازي في بيت شقيق الفقيد الأستاذ حامد محمود ذياب فرحات أبو بلال بمجد الكروم.

من فلسطين إلى بريطانيا فسوريا فالولايات المتحدة

ولد الدكتور خالد في مجد الكروم يوم 12.05.1927،وقد أنهى دراسته الثانوية في القدس وحصل على منحة دراسية في لندن، ولكنه اضطر بسبب اندلاع الحرب عام 1948 للهجرة إلى سوريا لإتمام تعليمه الجامعي، حيث انتقل هو وأخته إلى هناك، في الوقت الذي بقيت فيه عائلته بفلسطين، وقد عمل في سوريا معلما.

وهاجر الدكتور خالد بعد ذلك إلى الولايات المتحدة عام 1953 لاستكمال تعليمه العالي، فحصل على شهادات البكالوريوس والماجستير والدكتوراة من جامعة ولاية أيوا في الأعوام 1956، و1957، و1959 متخصّصًا في الهندسة الكهربائية والالكترونيات، وحصل كذلك على ماجستير في إدارة الأعمال من جامعة "بوفالو" في نيويورك عام 1962.

وعمل الدكتور خالد منذ عام 1956 وحتى عام 1973 في كل من شركة "ويستنغهاوس"، و"سيلفانيا"، و"مارتن ماريتا" في مجال نظم المعلومات.

براءة اختراع

وحاز الدكتور ذياب في إطار عمله في شركة التكنولوجيا الدولية على براءة اختراع لاختراعه "1 التلكس" باللغة العربية، إذ طور أول جهاز كمبيوتر ثنائي اللغة.

وأسس المرحوم المركز العربي الأمريكي في أورلاندو، وشغل منصب الرئيس فيه، وأسس كذلك منظمة خيرية باسم "أشجار الزيتون".

وشارك في تأليف كتاب عن حياته بعنوان "إبقاء الأمل حيا".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018