الجيش الاسرائيلي يهدم مدرسة في قرية الشبلي خلال تدريب عسكري

الجيش الاسرائيلي يهدم  مدرسة في قرية الشبلي خلال تدريب عسكري

 

أقدمت وحدة عسكرية اسرائيلية، صباح اليوم الاربعاء، على هدم بناية المدرسة القديمة في قرية الشبلي، وذلك خلال تدريب عسكري قامت به الوحدة على مدار اليومين الأخيرين في أرجاء القرية.

وكان مجلس محلي الشبلي - أم الغنم قد اتفق مسبقا مع الجيش على قيام الأخير بهدم المدرسة خلال هذا التدريب، ووزع منشورا على السكان بين فيه أن القرية ستشهد حركة نشطة لقوات الجيش والمعدات العسكرية الثقيلة وتحركات للجنود، وأن المجلس المحلي استغل إجراء هذا التمرين في القرية وطلب من قيادة لواء الشمال في الجبهة الداخلية هدم مبنى المدرسة القديمة القريبة من المدرسة الثانوية.

وقال رئيس مجلس الشبلي - أم الغنم، المهندس منير شبلي، إن تدريب الوحدة العسكرية في القرية انتهى دون حدوث أي عوائق، وقد قامت الآليات الهندسية الثقيلة التابعة للجيش بهدم مبنى المدرسة القديم، وسيقوم المجلس المحلي قريبا البدء ببناء مدرسة ابتدائية جديدة على أنقاض المدرسة القديمة، والتي ستتطور إلى مدرسة اعدادية أيضا، وذلك حسب التخطيط المستقبلي.

وأثنى المهندس منير شبلي على تفهم الأهالي للأمر، وعلى تعاونهم مع المجلس المحلي خلال هذا التدريب العسكري.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018